الاتحاد القطري لكرة القدمالمسؤولية الإجتماعية

تشهد مباراة منتخبنا الوطني الأول أمام نظيره الإكوادوري العديد من الفعاليات التي تأتي بمشاركة كثير من الجهات والمؤسسات في إطار التواصل الدائم للاتحاد مع مؤسسات المجتمع المدني وضمن برنامجه للمسؤولية الإجتماعية ، حيث سيتواجد  أبناء مركز رعاية الأيتام ( دريمة ) في ستاد جاسم بن حمد بنادي السد يوم الجمعة المقبل ، ليشاهدوا المباراة الودية القوية بين العنابي والتريكولور في السادسة والنصف مساءَ .

حيث تأتي هذه المبادرة في إطار المسؤولية الاجتماعية للاتحاد القطري لكرة القدم ودوره المجتمعي المميز والذي يتآلف بشراكات قوية وبناءة مع العديد من مؤسسات المجتمع المدني والجهات ذات الصلة وهي ثمرة شراكة متميزة مع دريمة ، والتي بدأت منذ سنوات وتمتد لسنوات أخرى من العطاء ذي التعاون المثمر والناجح .

كما تهدف المبادرة إلى التأكيد على أن الدعم الكبير الذي يوليه الاتحاد لمركز  (دريمة ) ، يتوجب معه المزيد من الرعاية والاهتمام ، وهو ما له عظيم الأثر فى إدخال البهجة والسرور فى وجدان أبنائنا ، ويصب فيما نهدف إليه من تمكينهم بشكل فعال في الأنشطة المختلفة ، لاسيما والاتحاد حريص كل الحرص على مشاركتهم في مثل هذه المناسبات والمباريات المهمة للمنتخبات الوطنية .

وبهذه المناسبة تحدث السيد / علي الصلات رئيس قسم الاتصال بالاتحاد القطري لكرة القدم مبيناً : ” لقد وضع الاتحاد القطري لكرة القدم خطة طموحة في مجال العمل المجتمعي مع الكثير من الجهات والمؤسسات ، منطلقا من رؤية الاتحاد 2021 في هذا المجال ، حيث كانت لدينا الكثير من الأنشطة والفعاليات المجتمعية خلال الفترة الماضية والتي نهدف من خلالها إلى تعزيز دور الاتحاد في المجتمع المحلي ، وستكون هناك العديد من المشروعات ذات الصلة فى الفترة المقبلة بإذن الله .”

وأكد الصلات : ” تمثل دعوتنا لمركز  دريمة لحضور أبنائها  لمؤازرة العنابي في مواجهته الودية أمام الإكوادور امتداداً لسنوات من التعاون والشراكة الفاعلة بين الاتحاد ومؤسسات المجتمع المدني ، لاسيما وأن المباراة ستكون حافلة بالعديد من الأنشطة المختلفة والمخصصة للأطفال – من مختلف الأعمار – والعائلات ، ليتاح لهم الاستمتاع بأوقاتهم ، فضلاً عن فائدة تشجيعهم للمنتخب ، والتي تعزز روح الانتماء لديهم ” .

بدوره تحدث  السيد / أحمد غانم رئيس قسم الاعداد والتصميم بمكتب التوعية المجتمعية بمركز رعاية الأيتام ” دريمة ” فقال : ” إن مشاركة أبناء مركز رعاية الأيتام  ودعوتهم لمثل هذه الأحداث الرياضية وخاصة مباراة  منتخبنا العنابي تضفي البهجة والسعادة في نفوسهم ، بالإضافة إلى تكوين تجارب  ذات قيمة لهم ، كما تعد فرصة لمشاهدة المباراة الودية القوية بين  منتخبنا الوطني الأول ونظيره الاكوادوري  في استاد  جاسم بن حمد ” .

وأضاف : ” تأتي هذه الدعوة الكريمة من الاتحاد القطري لكرة القدم في إطار دوره المجتمعي النبيل والتزامه ببرامج المسئولية الاجتماعية  وإيمانه بهدف دريمة في الدمج الاجتماعي لأبنائها  والسعي الدائم لتمكينهم ” .

وتقدم السيد/ أحمد غانم بالشكر الجزيل للاتحاد القطري لكرة القدم على دعوته لأبناء دريمة ، وهي ليست الأولى للاتحاد ، بل سبق للاتحاد  أن قدم لدريمة دعوة لحضور عددٍ من المباريات والمشاركة في الأنشطة والفعاليات التي ينظمها الاتحاد بشكل دوري .