الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
17.10.2016 23:27 في :

متابعة : بلال مصطفى /ح//

قال الإسباني أوسكار كانو ـ مدرب العنابي الشاب ـ أن لاعبي المنتخب لم يقدموا المستوى المنتظر منهم في المباراة أمام المنتخب اليمني والتي حسمها العنابي لمصلحته بهدف نظيف ، مشيراً إلى ان لاعبي منتخبنا للشباب تأثروا بالمجهود الكبير الذي قدموه في اللقاء السابق أمام المنتخب الايراني .
وأضاف كانو قائلاً بالمؤتمر الصحفي الذي عقد عقب نهاية اللقاء :”تعرضنا لبعض الاصابات أمام إيران وبعد المجهود الكبير الذي بذله اللاعبون ، وكل ذلك كان له تأثيره على الأداء في المباراة ونحن نسينا مواجهة اليمن وتركيزنا في الوقت الحالي على اللقاء المقبل امام اليابان”.
وأكد اوسكار أن المباراة القادمة أمام المنتخب الياباني ستكون مختلفة عن المواجهة امام اليمن بسبب اختلاف طريقة لعب المنتخب الياباني عن نظيره اليمني ،وقال أن المنتخب الياباني من المنتخبات الآسيوية القوية ، وتوقع أن تاتي المواجهة بين المنتخبين صعبة وقوية .

وشدد كانو على أن لاعبي العنابي سيقدمون أداء أفضل أمام اليابان حتى يتمكنوامن التأهل الى الدور ربع النهائي ، ويواصل المنتخب طموحاته في البطولة ويستمر في رحلة الدفاع عن اللقب .

وأشار مدرب العنابي الشاب إلى أن المدافعين قدموا مستوى طيباً في لقاء اليمن ، واوضح ان المنتخب نجح في خلق الكثير من الفرص الخطيرة ، مؤكداً أنه سيعمل على تصحيح الأخطاء واستغلال الفرص في المباريات القادمة .

من جانبه قدم محمد النفيعي مدرب المنتخب اليمني تهانيه إلى العنابي ولاعبيه بعد الفوز باللقاء ، وقال ان لاعبي المنتخب اليمني قدموا مستوى طيباً ، واشار الى ان منتخبه لعب من اجل تحقيق الفوز لتعويض خسارته الماضية امام اليابان .

وشدد النفيعي على ان المنتخب اليمني سيخوض مباراته المقبلة امام ايران بكل قوة وجدية على الرغم من وداعه البطولة من دورها الاول على أمل تحقيق فوز يخرج به من البطولة بصورة جيدة .

وأضاف مدرب اليمن قائلا :” انا راض عن الاداء الذي قدمه لاعبونا ، ولابد ان نعرف اننا خضنا فترة اعداد قصيرة وهو ما كان له تأثيره على مستوانا في البطولة .

وكنت اتمنى ان نستكمل مشوارنا بالبطولة ، لكنني سعيد بالتواجد ضمن افضل 16 منتخب في آسيا ، وكانت هناك معنويات عالية من لاعبينا في المباراة وهو ما ساعدنا على تقديم مستوى طيب في اللقاء”.
وأنهى مدرب المنتخب اليمني تصريحاته في المؤتمر الصحفي مؤكدا ان المنتخبين القطري والياباني هما الأقرب للتأهل إلى الدور ربع النهائي لما قدماه من مستويات في المباراتين السابقتين .