الاتحاد القطري لكرة القدمالمقالات المميزة

اختتمت الخميس بمقر إدارة التطوير بالاتحاد القطري لكرة القدم، دورة مدربي حراس المرمى لفئتي الشباب والناشئين التي أقامها الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بالتنسيق مع إدارة التطوير على مدار ستة أيام بمشاركة 30 مدربا من العاملين بقطاع الفئات السنية بالأندية القطرية.

أقيم حفل ختام الدورة بحضور محمد الهاشمي المستشار الاستراتيجي لإدارة التطوير، والسويسري باسكال المحاضر بالدورة والمدير الفني لحراس المرمى بالـ (فيفا)، وماهر بيرقدار المحاضر بالدورة والمسئول الفني عن مدربي حراس المرمى بإدارة التطوير.
ونقل محمد الهاشمي، شكر رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم ومدير إدارة التطوير، للاتحاد الدولي للعبة (فيفا) على إقامة الدورة، كما شكر المحاضرين والمدربين الذين حضروا أيضا.

وأكد الهاشمي أن تنوع ثقافة المدربين يثري العمل الفني للمدربين، وأن (فيفا) والاتحاد الآسيوي يحرصان على تطوير طرق التدريب بشكل مستمر، ولذلك السبب تقام مثل هذه الدورات التدريبية.

ومن جانبه، قال باسكال إنه ركز في الدورة على نقل آخر المستجدات فيما يخص حراس المرمى بمونديال روسيا الأخير، ومونديال الشباب أيضا، مضيفا أنه يشعر بالفخر لوجوده بقطر في ظل الإمكانيات الضخمة من ملاعب ومنشآت رياضية غير موجودة في كثير من دول العالم، متمنيا أن يرى الجميع ثانية في كأس العالم بقطر عام 2022.

واختتم ماهر بيرقدار الكلمات بتوجيه الشكر للاتحاد القطري لكرة القدم، وفهد ثاني مدير إدارة التطوير، مؤكدا أنه يلبي طلباته بتنفيذ أي دورات أو ورش عمل لمدربي حراس المرمى.

واختتم الحفل بتقديم الهاشمي درع الاتحاد القطري لكرة القدم لمحاضر (فيفا)، وتسليم شهادات المشاركة للمدربين الدارسين بالدورة.