الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار

اختتمت مؤخراً بطولة “أوفياء قطر” لكرة القدم للصالات في نسختها الأولى التي نظمها مكتب الخدمات الطلابية بمعهد الدوحة للدراسات العليا وبرعاية الاتحاد القطري لكرة القدم.

حيث توج فريق نادي الأهلي بطلاً للنسخة الأولى بعد تفوقه على فريق سول رايدرز في المباراة النهائية فيما حل فريق أصدقاء الصحة النفسية بالمركز الثالث متبوعا بفريق معهد الدوحة في المركز الرابع.

وشارك البطولة ثماني فرق تنتمي لمؤسسات عدة وهي معهد الدوحة للدراسات العليا، ونادي الأهلي لكرة القدم، وفريق شبكة الجزيرة الإعلامية، وفريق جامعة قطر، وفريق اللجنة الأولمبية، وفريق الهلال الأحمر القطري، وفريق سول رايدرز القطري، وفريق جمعية أصدقاء الصحة النفسية.

وقد شهدت البطولة ِندية كبيرة بين كل الفرق المشاركة التي أبانت على انضباط وروح رياضية عالية عبروا من خلالها عن وفائهم لدولة قطر .

وشكلت البطولة أول مبادرة رياضية من نوعها تمزج البعدين الرياضي والوطني؛ إذ بالإضافة إلى كون البطولة مناسبة للاحتفال باليوم الرياضي فهي فعالية عَمِدَ من خلالها منظمو البطولة إلى إشراك مختلف المؤسسات الممثلة للمجتمع المدني القطري في الاحتفال بوحدة وتلاحم، وصمود المجتمع القطري أميرا، وشعبا، ومقيمين في وجه الحصار الجائر المضروب عليه.

في هذا الإطار وعند سؤالها عن أهمية البطولة، صرحت أ. نسيمة عابدين مديرة الخدمات الطلابية بمعهد الدوحة للدراسات العليا قائلة : “أفتخر ببطولة أوفياء قطر، وبإشرافي عليها رفقة أعضاء فريقي، كما أفتخر بكونها أول فعالية رياضية ينظمها الفريق المتكامل الذي أشرف عليه والتي حاولنا من خلالها إشراك كل فئات المجتمع في هذا الحدث الاحتفالي”.

كما توجهت بخالص شكرها للداعم الرسمي الأول لمختلف الفعاليات الرياضية الخاصة بكرة القدم وهو الاتحاد القطري لكرة القدم على رعايته لبطولة أوفياء قطر والتي تحمل في ثناياها كل معاني الحب، والوفاء، والولاء لدولتنا الحبيبة قطر.

وعبرت نسيمة عابدين عن شكرها الكبير لنجمي منتخب قطر السابقين إبراهيم الغانم وطلال البلوشي على دعمهما وثقتهما بأهداف البطولة من خلال افتتاحهما لها .

في السياق ذاته، صرح السيد / علي الصلات رئيس قسم الاتصال بالاتحاد القطري لكرة القدم قائلاً : ” نفتخر برعاية الاتحاد القطري لكرة القدم لبطولة ” أوفياء قطر ” والتي اختتمت مؤخراً وحققت نجاحاً كبيراً على كافة الصعد ، سواء من الناحية التنظيمية أوالمستوى الفني للفرق المشاركة ، ناهيك عن الأهداف التي أقيمت من أجلها ، وهو ما أثمر في النهاية عن تضامن أطياف وشرائح المجتمع القطري كافة للتأكيد على وحدة الصف والتلاحم بين الشعب والقيادة الرشيدة “.

وأضاف : ” مثلت رعاية الاتحاد للبطولة امتداداً لاندماجه في المجتمع وتعزيز اً لأهداف المسؤولية الاجتماعية للاتحاد ، والرامية إلى غرس ثقافة ممارسة كرة القدم في المجتمع المحلي ، حيث قدم الاتحاد الدعم اللازم للبطولة من خلال توفيره الحكام والكرات والإشراف والمتابعة لكافة الأمور التنظيمية عن طريق إدارة كرة الصالات والشاطئية بالاتحاد ، بالإضافة إلى كافة الأمور الأخرى ، حتى خرجت البطولة في أبهى حلة تنظيمية ” .

ووجه علي الصلات في ختام حديثه الشكر والتقدير لأصحاب فكرة إقامة البطولة والمشاركين ، وخص بالذكر معهد الدوحة للدراسات العليا ، لينتهز الفرصة ويقدم التهنئة لفريق النادي الأهلي المتوج باللقب ، ولفريقي سول رايدرز وأصدقاء الصحة النفسية صاحبي المركزين الثاني والثالث .