الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
09.02.2016 23:00 في :

متابعة : بلال مصطفى//
شهدت مسابقة كورة تايم “اركض لتربح” والتي نظمها الاتحاد القطري لكرة القدم وشركة شل قطر ضمن احتفالات اليوم الرياضي للدولة، وشارك فيها أكثر من ١٠٠٠ لاعب، ومن خلال تتبع خطوات اللاعبين والسعرات الحرارية المحروقة تم تسجيل قطع اللاعبين المشاركين لمسافة ٣٥٠ كيلومتر.
وتميزت المسابقة التي امتدت على مدار اليوم بفوز الفريق الذي يركض أكثر ويحرق أكثر سعرات حرارية وليس من يسجل أهداف أكثر.
الذي يُصادف الثلاثاء 9 فبراير 2016. تُقام فعاليات المسابقة في منطقة أسباير، ملعب رقم 7، من الساعة 9 صباحاً حتى 5 مساءً، وهي مفتوحة أمام الجميع للمشاركة من دون الحاجة إلى التسجيل المسبق.
وقد تم تتبع حركات جميع اللاعبين المشاركين لتحديد أي من الفرق المشاركة نجح في الركض أكثر وحرق أكبر عدد من الوحدات الحرارية، باستخدام تقنية التتبع الرياضية الخاصة بـ STATS SportVU، وهي الشريك الرسمي لأسباير ودوري كرة السلة الأمريكي NBA.
كما شملت فعاليات “كورة تايم” في اليوم الرياضي للدولة أيضاً إنشاء منطقة للمشجعين تضمنت العديد من الأنشطة المرحة التي تهم مختلف الفئات والأعمار، بما في ذلك منافسات كرة القدم المفتوحة، والتصويب، وتمارين الأيروبيكس الرياضية.

اركض 2
وتمثل هذه الفعالية إحدى أنشطة “كورة تايم”، وهي مبادرة مجتمعية مستدامة تستمر خمس سنوات، وتهدف إلى تحسين صحة وسلامة الشباب في قطر من خلال كرة القدم.
وتسعى المبادرة إلى دعم ركيزتي التنمية البشرية والاجتماعية في رؤية قطر الوطنية 2030 واستراتيجية التنمية البشرية من خلال استقطاب الشباب في قطر وتشجيعهم على ممارسة الرياضة في مرحلة مبكرة من حياتهم.
وقد حصدت مبادرة “كورة تايم” العديد من الجوائز المحلية والإقليمية لمساهمتها الإيجابية في المجتمع القطري، حيث حصلت على جائزة تقديرية لكونها “أفضل مبادرة في مجال المسؤولية الاجتماعية للشركات من حيث التأثير في المجتمع” ضمن جوائز مؤتمر المسؤولية الاجتماعية للشركات قطر 2015.
وهي جائزة تُضاف إلى العديد من الجوائز الأخرى التي سبق أن حازتها المبادرة، منها جائزة “أفضل مبادرة لتنمية الشباب” في جوائز قطاع الرياضة 2014″، وجائزة “حلم آسيا” من الاتحاد الآسيوي لكرة القدم في مجال المسؤولية الاجتماعية، وجائزة دار الشرق كأفضل مبادرة رياضية في دولة قطر.
جدير بالذكر أن دولة قطر بدأت الاحتفال باليوم الرياضي في عام 2012 بعد أن أصدر صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى قراراً أميرياً عام 2011، نص على أن يكون الثلاثاء الثاني من شهر فبراير لكل عام يوماً رياضياً للدولة.
في ترجمة صادقة لوعي قيادة دولة قطر بأهمية الرياضة في حياة المجتمعات والأفراد وضرورة ممارسة النشاط البدني من أجل حياة عامرة بالصحة والعافية.

اركض 1