الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
28.03.2016 16:47 في :

متابعة : بلال مصطفى/ب//

اجتاز استاد الريان مرحلة مهمة فيما يتعلق بالسلامة حيث استكمل 1.3 مليون ساعة عمل دون حادثة مضيعة للوقت والتي تمثل معيار الصناعة للعمل المكتمل دون وقوع حوادث كبرى, وقد حققت اللجنة العليا للمشاريع والإرث هذه العلامة الفارقة في الوقت الذي تستمر فيه أعمال البناء في الموقع الخاص ببطل دوري نجوم قطر .

حيث يتم بناء استاد جديد من المقرر استكماله في عام 2019. ويعد الريان أحد الاستادات المرشحة لاستضافة المباريات حتى دور الثمانية لبطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

من جهته صرّح المهندس عبد الله الفيحاني، مدير مشروع استاد الريان باللجنة العليا للمشاريع والإرث، قائلاً: “يمثل اجتياز 1.3 مليون ساعة عمل دون حادثة مضيعة للوقت أهمية كبيرة بالنسبة لنا حيث أننا نطبق قواعد صارمة للغاية في الموقع.

وتبقى السلامة أولويتنا القصوى دائماً ونحن نعمل باستمرار على التأكد من اتباع أعلى معايير السلامة والأمن في أي مهمة يتم تنفيذها في الموقع”.

وقد تم الاحتفال بهذه المرحلة المهمة بتنظيم حفل لتوزيع الجوائز شارك فيه عمال البناء التابعين لمختلف الشركات والمقاولين العاملين في مشروع اللجنة العليا بما في ذلك شركة بن عمران، والنخيل، وشركة KEO. رينبل وماركو العالمية وشركة ايكوم.

وتحرص اللجنة العليا للمشاريع والإرث على تنظيم أيام السلامة واحتفالات توزيع الجوائز في مشروعاتها حيث يمثل ضمان بيئة عمل سالمة وآمنة للعاملين في بناء استادات ومنشآت كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 أولوية قصوى.

3-3