الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
06.07.2014 22:42 في :

متابعة: بلال مصطفى//
أقام الاتحاد القطري لكرة القدم حفل إفطار للجالية الفلبينية بمناسبة شهر رمضان المبارك والذي أقيم بمنتجع القصار يوم الأحد السادس من يوليو الجاري والموافق الثامن من شهر رمضان 1435.

حيث يأتي هذا الإفطار في إطار أنشطة الاتحاد القطري لكرة القدم المجتمعية خلال شهر رمضان المبارك وضمن الخطة العامة للموسم الرياضي 2014/2015 وفي إطار توطيد العلاقات مع الجاليات المقيمة على أرض قطر .

وحضر الحفل خالد مبارك الكواري المدير التنفيذي للعمليات بالإنابة في الاتحاد القطري لكرة القدم ، وسعادة السفير الفلبيني لدوى الدولة ، السيد/ كريسينتي آر. ريلاسيون.

وشارك فيه الكثير من أبناء الجالية الفلبينية وممثلين من السفارة الفلبينية في الدولة، بالإضافة إلى العديد من اللجان الفلبينية المتخصصة في الكثير من الأنشطة والبرامج التراثية والثقافية .

وجاء حفل الافطار في جوء عائلي رائع وفي خطوة يهدف منها الاتحاد إلى تعزيز دورة في المجتمع المحلي بما يتماشى مع
رؤية الاتحاد 2021 وخلق شراكة وطيدة مع أبناء الجاليات العربية والآسيوية في الدولة وخصوصا التي لها إسهامات كبيرة في المجتمع المحلي مثل الجالية الفلبينية والتي لها أنشطة كروية كثيرة مع الاتحاد القطري لكرة القدم .

وقام الاتحاد القطري لكرة القدم بهذه المناسبة الجميلة بتوزيع هدايا على جميع من حضر هذه الاحتفالية في إطار حرصه على
التواصل مع جميع شرائح المجتمع والتي تركت انطباعاً متميزاً لدى الجميع .

هذا وقد قام الاتحاد بوضع خطة طموحة لتعزيز دور الاتحاد القطري لكرة القدم في المجتمع المحلي وذلك في إطار أنشطة
الاتحاد المجتمعية في شهر رمضان المبارك والتي تأتي ضمن خطة برنامج المسوؤلية الاجتماعية للاتحاد للموسم الرياضي 2014/2015 .
خالد الكواري يلقي كلمة الاتحاد

خالد الكواري : الاتحاد يولي أهمية كبرى للعمل المجتمعي

وفي هذا الصدد أكد خالد مبارك الكواري المدير التنفيذي للعمليات بالاتحاد القطري لكرة القدم بقوله : إن الاتحاد يرتبط بعلاقة وطيدة مع الجالية الفلبينية في الدولة ولاشك أن حفل الإفطار والذي حضرة لفيف من أبناء الجالية الفلبينه يدل على أهمية هذه الشراكة بين الجانبين ، ويندرج تحت الفعاليات والأنشطة التي نقوم بها على مدار العام للجاليات وخصوصا الجالية الفلبينية .

حيث يهدف الاتحاد خلال هذه البرامج التي يقوم بتنفيذها والموجهة للجاليات بشكل خاص ، إلى تعزيز الشراكة المجتمعية مع جميع الجاليات العربية والآسيوية في الدولة وتوطيد العلاقة معهم .

وأضاف الكواري بقوله :

إن الاتحاد القطري لكرة القدم وبرئاسة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني يولي أهمية كبرى للعمل المجتمعي والذي نعتبره في الاتحاد من ضمن الأولويات الرئيسية لجميع الأنشطة والفعاليات التي يقوم بتنفيذها الاتحاد سنويا.

حيث قام الاتحاد بالكثير من الأنشطة والبرامج خلال شهررمضان المبارك ومنها دعم البطولات الرمضانية الكروية ، بالإضافة إلى الاحتفال بليلة القرنقعوة ، وأنشطة أخرى متنوعة وبالتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدني في إطار الخطة العامة للمسؤولية الاجتماعية للموسم الرياضي 2014/2015 .

علاقة متميزة مع الجالية الفلبينية

وعن العلاقة المجتمعية بين الاتحاد والجالية الفلبينية .. بين المدير التنفيذي للعمليات بقوله : إن علاقتنا مع جميع الجاليات عموما والجالية الفلبينة بشكل خاص ممتازة وتندرج هذه العلاقة في الإطار الرياضي .

حيث يحرص الاتحاد على دعم جميع أبناء الجاليات في إقامة أنشطة كروية بهدف ممارسة كرة القدم وتعزيز ثقافة كرة القدم عند الجميع.

ولاشك أن علاقتنا مع الجالية الفلبينية وطيدة وهي بدأت منذ فترة ،عندما تم تنظيم أول بطولة للجاليات الآسيوية لكرة القدم
حيث يحرص الاتحاد على تنظيم فعاليات مشتركة مع الجالية الفلبينية لأبناء الجالية في دولة قطر والتي تأتي في إطار العمل .المشترك بين الجانبين

053