الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
18.01.2017 1:01 في :

متابعة : بلال مصطفى /ح//
تعادل منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم 1/1 مع منتخب مولدوفا في المباراة الودية التي جمعت بين المنتخبين مساء الثلاثاء باستاد جاسم بن حمد بنادي السد .
في بدء رحلة الاستعداد لمباراتي إيران وأوزبكستان واللتين ستقاما يومي 23 ،28 مارس القادم ، بالتصفيات المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2018 .
وحرص الاورغواياني خورخي فوساتي ـ مدرب منتخبنا ـ على إجراء الكثير من التغييرات في الشوط الثاني ، وتقدم منتخبنا مبكراً بالهدف الذي أحرزه سيبستيان بالدقيقة الثالثة .
ونجح منتخب مولدوفا في إحراز هدف التعادل بالدقيقة 23 بواسطة لاعبه اندري كوجا كاري ـ وشهد الشوط الأول ندية كبيرة بين منتخبنا ونظيره المولدوفي وكانت هناك رغبة مشتركة في تحقيق الفوز .
حيث تعامل المنتخبان مع البروفة على أنها تجربة رسمية من أجل تحقيق أقصى استفادة فنية ، وأتيحت لمنتخبنا وللمنتخب المولدوفي بعض الفرص التي لم يتم استغلالها جيدا لينتهي الشوط الاول بالتعادل 1/1 .
وفي الشوط الثاني أجرى كل منتخب الكثير من التغييرات ، وكانت هناك محاولات متبادلة بين لاعبي منتخبنا ولاعبي منتخب مولدوفا من أجل إحراز الهدف الثاني وأتيحت الكثير من الفرص والتي لم يتم استغلالها .
ليستمر التعادل قائماً حتى نهاية اللقاء ، وبعيداً عن نتيجة المباراة كان هناك حرص كبير على تحقيق أقصى استفادة فنية من المباراة والتي تعتبر التجربة الأولى لمنتخبنا في بداية الاستعداد لمواجهتي إيران وأوزبكستان .
وكان منتخبنا قد بدأ اللقاء بتشكيلة ضمت اللاعبين : سعد الشيب – محمد كسولا – إبراهيم ماجد – بوعلام خوخي – ياسر أبو بكر – بيدرو – سالم الهاجري – لويس مارتن – علي أسد – المعز علي -سيبستيان سوريا .
وفي الشوط الثاني دفع فوساتي بتسعة لاعبين هم : عمر باري ، محمد موسى ، ورامي فايز ، وعبد المجيد عناد ، وعبد الرحمن الحرازي ، وأحمد صالح خلفان ، وحامد إسماعيل .
وأحمد عبد المقصود وكريم بوضيف ، وأكمل الثنائي إبراهيم ماجد وبيدرو المباراة حتى نهايتها ليكونا اللاعبين الوحيدين اللذين أكملا اللقاء حتى نهايته .