الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
03.10.2016 22:04 في :

متابعة : بلال مصطفى / عبدالعزيز أبو حمر //

شهد اليوم الأول من فعاليات النسخة السابعة لمعرض ومؤتمر أسباير فورسبورت التوقيع الرسمي على اتفاقية تنظيم دولة قطر للنسخة المقبلة 2016 من بطولة السوبر الإيطالي التي ستقام في الدوحة للمرة الثانية.

وستجمع النسخة الـ29 من بطولة السوبر الإيطالي بين فريقي يوفنتوس وميلان في 23 ديسمبر المقبل وستقام المباراة على ملعب جاسم بن حمد بنادي السد.

ووقع الاتفاقية منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد القطري لكرة القدم وماركو برونيلي مدير عام رابطة الدوري الإيطالي للمحترفين (السيري أي) بحضور المسئولين في أكاديمية أسباير ، ومن بينهم إيفان برافو مدير عام الأكاديمية.

وكان قد أعلن في وقت سابق عن عودة البطولة إلى الدوحة التي نظمت النسخة الـ27 أي قبل الماضية في 2014 والتي جمعت آنذاك يوفنتوس ونابولي.

وأقيمت النسخة السابقة في الدوحة في 2014 وتم تنظيمها على أفضل ما يكون بمشاركة من عدد من المؤسسات المحلية والدولية أبرزها المركز الدولي للامن الرياضي .

وذلك من خلال مبادرة “انقذ الحلم” وهي المبادرة المشتركة بين المركز الدولي واللجنة الأولمبية القطرية وهي المبادرة التي ستكون حاضرة أيضا في نسخة 2016.

برونيلي: “مجموعة عوامل” تجعلنا نشعر بالرضا لعودة السوبر إلى الدوحة

وقال ماركو برونيلي مدير عام رابطة الدوري الإيطالي للمحترفين لكرة القدم إنها فرصة سعيدة أن يتم التوقيع على استضافة قطر للنسخة المقبلة من بطولة السوبر الإيطالي في سياق حدث مهم ينتظره العالم كل عام وهو مؤتمر ومعرض أسباير فورسبورت.

وقال برونيلي، هناك مجموعة من العوامل مجتمعة التي تجعلنا نشعر بسعادة كبيرة وهذه البطولة التي انطلقت منذ 30 عاما تعود من جديد إلى الدوحة .

وهذه العوامل هي ما شهدناه من خبرة واحترافية عالية من المنظمين في دولة قطر إبان تنظيم نسخة 2014 والتجهيزات عالية الجودة والتسهيلات الكبيرة .

والأهم من ذلك كله هو ما يربطنا من علاقات صداقة وطيدة مع عدد من المؤسسات في دولة قطر، وهذا لا ينطبق فقط على الاتحاد القطري لكرة القدم، بل يشمل أيضا اللجنة المسئولة عن تنظيم مونديال قطر 2022 وكذلك أكاديمية أسباير.

وشدد برونيلي على أن قطر لديها الكثير من المقومات المتعددة التي تجعلنا سعداء بأن نعود من جديد إلى الدوحة، وكأس السوبر واحدة من بطولاتنا الرسمية وهي بالنسبة لنا بطولة عريقة ويشاهدها الملايين .

بل هي تبث في أكثر من 200 دولة أي في شتى أنحاء العالم، وإقامتها في قطر تماما مثل المرة الأولى في 2014 تزيد من إمكانية الترويج للكرة الإيطالية بصفة عامة في منطقة الشرق الأوسط من خلال دولة قطر.

خبرة واحترافية

وقال برونيلي: أنا هنا أمثل اسرة كرة القدم الإيطالية بأسرها وفخور بأن لدينا علاقات جيدة ومتميزة مع الكرة القطرية بل ولدينا قواسم مشتركة كثيرة، ونحن نعمل حتى بعيدا عن كأس السوبر لدينا شراكات متعددة مع الاتحاد القطري وأكاديمية أسباير.

الأنصاري : نتطلع لتطوير علاقتنا مع الكرة الإيطالية .. والسوبر حدث فريد

أما منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد القطري لكرة القدم فقد أعرب عن سعادته بتنظيم مثل هذا الحدث الكبير، كأس السوبر الإيطالي، مرة ثانية في الدوحة .

وقال : ” كانت نسخة 2014 من أمتع ما يكون والأجواء كانت لا تصدق، لقد استمتع جميع من حضر المباراة بأجواء المباراة التنافسية، ونتنظر تجربة مماثلة هذا العام.

ونحن فخورون بمستوى التعاون المتبادل بين الجانبين القطري والإيطالي ونتطلع في واقع الأمر إلى مزيد من العمل المشترك لما فيه مصلحة الجانبين”.

وقال الأنصاري : ” سنبذل كل جهدنا لتحقيق الأهداف المشتركة، والكرة الإيطالية لاشك أنها كرة عريقة في العالم ووجود ناديين كبيرين مثل ميلان ويوفنتوس في الدوحة يعد حدثاً كروياً مهماً لعشاق كرة القدم في قطر وخارجها” .

معتبراً أن استضافة المباراة في حد ذاتها فرصة لدعم الرياضة التي نعشقها ليس في قطر وحسب بل في عموم المنطقة، ونتطلع كذلك لتطوير علاقتنا مع الكرة الإيطالية”.

برونيلي: أسبايرفورسبورت نموذج للنجاح المستدام

كما قال ماركو برونيلي مدير عام رابطة الدوري الإيطالي للمحترفين السيري إيه إنه سعيد جدا بحضور النسخة الحالية لمؤتم ومعرض أسباير فورسبورت وهي فرصة جيدة والتحدث مع الشخصيات العالمية البارزة.

واعتبر برونيلي أن المؤتمر في نسخته السابعة يعطي نموذجا للنجاح المستدام في تحقيق الأهداف وأنا أشكر المنظمين على الدعوة وسعيد جداً بأن يتم التوقيع في سياق هذا الحدث المهم.

وقال المسئول بالكرة الإيطالية : ” لم أتوقع هذه الأجواء وهي للحقيقة فرصة ليلتقي رجال المال والأعمال مع المسئولين بالاندية والمنتسبين لكرة القدم بصفة عامة.

وأود أن أشكر اللجنة المنظمة لمونديال قطر 2022 ونحن سعداء بأنهم يعتبرونا جزءاً من طريقهم وصولاً إلى تنظيم مونديال 2022.

وختم مبتسما: “هي أيضا فرصة جيدة لي أنا التقيت الكثير من الناس من مختلف البلاد وشكراً لأسباير فورسبورت”.

النسخة الأصلية – السوبر كوبا في الدوحة

وكشف ماركو برونيلي مدير عام رابطة الدوري الإيطالي للمحترفين لكرة القدم (السيري إيه) عن أن النسخة الأصلية من “كأس السوبر الإيطالي” ستكون في الدوحة من الآن وحتى إقامة المباراة المرتقبة بين يوفنتوس وميلان يوم 23 ديسمبر المقبل في الدوحة.

وبالفعل تسلم الجانب القطري النسخة الأصلية من الكأس وسيتم شحنها إلى الدوحة مع انتهاء المؤتمر، وبحسب برانديلي ستكون الكأس متاحة أمام الشركاء من الآن وحتى انطلاقة المباراة في ديسمبر بغرض الترويج لهذا الحدث المهم.

وستكون النسخة المقبلة هي المرة العاشرة التي تقام فيه بطولة كأس السوبر الإيطالي خارج إيطاليا، والثانية في الدوحة، حيث سبق وأن أقيمت 9 مرات من بينها 4 مرات في الصين و3 في أمريكا ومرة في ليبيا ومرة في الدوحة 2014.