الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
19.12.2014 22:57 في :

متابعة: بلال مصطفى/ج/ح//

الجيش هزم أم صلال وعاد لمربع الكبار

استطاع الجيش أن يعود الى مربع دوري نجوم قطر بعد ان فاز على أم صلال بثلاثية مقابل هدف وحيد في المباراة التي جرت الجمعة ضمن الاسبوع الخامس عشر .

ليرفع الجيش رصيده الى 25 فيما ظل رصيد ام صلال 23 نقطة ، وسجل أهداف الجيش روماريو د 16 ، 80 ، 85 فيما سجل هدف ام صلال الوحيد عبد القادر الياس .

شهد الشوط الاول اندفاعة مبكرة لأم صلال الذي أراد ان يباغت الجيش ويهز الشباك لذا كانت الدقيقة الاول قد شهدت فرصة حقيقية عندما تصدى الياس كرة بالجزاء الا انها ابعدت الى ركنية من قبل دفاعات الجيش .

وبعدها نجح ام صلال في الامساك بمجريات المباراة وهدد بصورة مستمرة مرمى احمد سفيان قبل ان ينجح الجيش ومن هجمة اولى بإحراز هدفه الاول بالمباراة عن طريق روماريو .

وهو ما استفز ام صلال الذي أضاع فرصاً كثيرة فيما نجح منافسه من التسجيل من فرص اقل ومحدودة ، وسعى ام صلال الى العودة للمباراة وهاجم كثيار فيما اعتمد الجيش على الكرات الخاطفة .

وكانت عودة ام صلال عبر عبد القادر الياس الذي استغل كرة من ركنية ووضعها في شباك احمد سفيان بالدقيقة 38 وبعدها في الدقائق الاخيرة حاول كل فريق ان يكسر حاجز التعادل ولكن لم يستطع اي منهما لينتهي الشوط الاول بالتعادل 1/1 .

وفي الشوط الثاني تالق الجيش كثيرا وهاجم ومحى صورته التي كانت في الاول وسجل هدفين عن طريق لاعبه البرازيلي المتألق روماريو ريكاردو بعد ان تلاعب بالدفاعات .

حيث اضاف الهدف الثاني بالدقيقة 80 من كرة جيدة وصلته من مثناني وحاور الحارس ووضعها بالشباك واضاف الثالث وهو هاتريك شخصي بالدقيقة 85 بعد ان عزف على خطأ الدفاع ووضعها بالشباك .

MOHD1641
السد يستعيد الانتصارات بثلاثية الخريطيات

كما استعاد السد استعادة انتصاراته بدوري نجوم قطر بفوزه 3/2 على الخريطيات في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الجمعة في الجولة الـ 15 للبطولة .

ليرفع السد رصيده الى 36 نقطة يحتل بها المركز الثاني بفارق الاهداف عن لخويا المتصدر ، وتوقف رصيد الخريطيات عند 13 نقطة .

وأحرز اهداف السد تاباتا بالدقيقتين “34 ،81 ” وجونغ سو لى “90 ” وأحرز هدفي الخريطيات عبد العزيز الانصاري “56 ” وحسن عبد الفتاح “88 “.

وشهدت المبارة ندية كبيرة طوال شوطيها ، حيث تقدم البرازيلي تاباتا بالهدف الاول للسد بالدقيقة 34 لينتهي الشوط الاول بتقدم السد بهدف نظيف .

وفي الشوط الثاني نجح الخريطيات في احراز هدف التعادل بواسطة عبد العزيز الانصاري “56 “، واستمرت المحاولات في احراز الهدف الثاني حتى تمكن تاباتا من احراز الهدف الثاني له ولفريقه بالدقيقة 81 .

ونجح حسن عبد الفتاح من احراز التعادل قبل نهاية اللقاء بدقيقتين وقبل ان يطلق الحكم صافرة النهاية تمكن سولى من احراز هدف غالي للسد بالدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع ليمنح السد 3 نقاط غالية .

وكان السد في طريقه للتعادل لولا الهدف الغالي الذي احرزه جونغ سو لى والذي قاد السد الى فوزه ال11 بدوري نجوم قطر ، ليبقي السد على حظوظه في المنافسة على اللقب.

بعد التساوي في عدد النقاط مع لخويا المتصدر، كما ساهمت الخسارة في تأزم موقف الخريطيات الذي يعاني من شبح الهبوط .

لخويا يقلب تأخره إلى فوز مثير على الخور !

وقلب لخويا تأخره مرتين الى فوز مثير على الخور بأربعة أهداف مقابل هدفين وأصر على الحفاظ على صدارته للدوري حيث رفع رصيده الى 33 نقطة في القمة فيما تجمد رصيد الخور عند 17 نقطة .

وسجل أهداف لخويا اسماعيل محمد ومحمد جمعة خطأ في مرماه وفلاديمير وخالد مفتاح بالدقائق 36 ، 75 ، 80 ، 92 فيما سجل هدفي الخور وليام المحترف البرازيلي بالخور وهلال محمد بالدقيقتين 16 ، 66 .

ولعب المدرب بولوني على الانضباط والتنظيم في الخطوط وركز على الدفاعات وابقى خيارات الهجوم المرتد قائما ، فيما كان لخويا مهاجما وباحثا على الاهداف منذ البداية.

إلا أن دفاعه انساق خلف الهجوم وهو ما استغله هجوم الخور وتقدم مرتين من كرات سريعة كانت تنقل صوب مرمى لخويا .

ولكن الخطأ الذي وقع به مدافع الخور محمد وسجل هدف التعادل في مرماه بالدقيقة 75 كان الانعطافة التي جعلت لخويا يبحث عن الفوز في الوقت المتاخر ، وهو ما بلغه في الدقائق اللاحقة .

السيلية يوقف صحوة الشيحانية

أوقف السيلية صحوة الشحانية وألحق به خسارة جديدة بفوزه بهدف نظيف في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الجمعة في انطلاق الجولة الـ15 للبطولة.

ليواصل السيلية انتصارته ويحقق فوز مهم ويحصد 3 نقاط تحسن من موقفه بجدول الترتيب قبل توقف الدوري عقب مباريات الجولة ال15 ، ورفع السيلية رصيده الى 20 نقطة في حين توقف رصيد الشحانية عند 12 نقطة.

أحرز هدف السيلية لاعبه عصام جمعه بالدقيقة 85 ، وشهدت المواجهة ندية كبيرة بين الفريقين لرغبة كل منهما في الفوز واستمرار الانتصارات بعد فوز السيلية على الاهلي وعبور الشحانية للسد بالجولة الماضية .

وسيطر الحذر على اداء الفريقين طوال الشوط الاول وكانت هناك رغبة مشتركة في تجنب الخسارة ، ولاحت بعض الفرص بالشوط الاول والتي لم يتم استغلالها بالشكلل المطلوب لينتهي الشوط الاول بتعادل الفريقني بدون اهداف .

واستمر الصراع بين السيلية والشحانية في بداية الشوط الثاني من اجل احراز هدف التقدم وحاول كل فريق ان يحسم المواجهة لمصلحته حتى تمكن السيلية من احراز الهدف في وقت قاتل وقبل نهاية اللقاء بخمس دقائق .

ليواصل السيلية نتائجه الطيبة في الجولات الاخيرة ويقترب من المنافسة على أحد مراكز المربع في الوقت الذي فشل فيه الشيحانية في مواصلة انتصاراته ليلقى خسارة ثبتته بالمركز قبل الاخير بجدول الترتيب .

ATTA8647