الاتحاد القطري لكرة القدمكأس الأمير
10.05.2018 21:27 في :

يخوض فريقا السد والدحيل الجمعة مواجهة كبيرة في  نصف نهائي كأس الامير في استاد جاسم بن حمد بالسد بالساعة السابعة مساءً ، وذلك من أجل  الوصول إلى منصة التتويج  والتأهل إلى النهائي الغالي .

فالقمة التي تترقبها الجماهير هي الخامسة في الموسم الحالي بعد ان التقى الفريقان بالدوري مرتين وفي كأس السوبر ونهائي كأس قطر ، وكان الفوز حليف الدحيل ثلاث مرات والسد مرة واحدة ، ومن هنا فإن المباراة ستكون فيها وقفة تكتيكية بين المدربين فيريرا وبلماضي ،  وسيشهر كل طرف اسلحته المهمة  وان  الهجوم سيكون سيد الموقف في المواجهة كونه هو من يبحث عن المرمى وهز الشباك .

 وبلا شك فالقمة ستكون لها حسابات خاصة من قبل الطرفين سواء المدربين او اللاعبين، وان المواجهة قمة بكل ما تعنيه الكلمة وهو امر لا يختلف عليه اثنان ، وهذا ما يجعلنا نقول ان القمة يمكن أن ترتقي إلى ما يتطلع اليه الجمهور والنقاد والمتابعون .

 وبلا شك أن الدحيل  سيحاول أن يستثمر الجانب النفسي الذي يعيشه بعد انتعاشته وتألقه ونتائجه الجيدة التي قادته لألقاب محلية وحضوره بقوة في دوري أبطال آسيا ، لكن ذلك لا يمنع ما يبجث السد ومدربه عنه بوجود ثغرات يمكن ان يتوقف عندها والتعامل معها بالطريقة المناسبة  .

لاسيما ان السد يعيش مرحلة من التحدي الصعب في ظل البحث عن انجاز جديد وعدم الاكتفاء بالسوبر  وضياع الدوري وكأس قطر أمام نفس الفريق ، ويملك  الزعيم عناصر خبرة جيدة واخرى واعدة  وان كان سيخسر جهود هدافه بو نجاح  .

 فيريرا وبلماضي سيكون سلاحهما الهجومي هو الرهان الاكبر في مواجهة الجمعة بحكم القوة التي يملكها هذا الخط ، وهذا ما يجعل المهام الدفاعية كبيرة حيث سيكون في صفوف الزعيم  علي فريدون والهيدوس ووعفيف .

ويمكن ان تدور عجلة المد الابيض من خلاله  وذات الشئ ينطبق على  هجوم الدحيل  الذي سيكون فيه العربي والمعز واسماعيل محمد ومن الخلف يمكن ان يمدهم  نام تاي ولويز وبوضيف  بكرات جيدة  .

وهذا سيمثل اختباراً قوياً للدفاعات السداوية التي سيكون فيها حامد وبيدور وكنجي وعبد الكريم وقد تكون هناك خيارات اخرى للمدرب فيريرا في الدفاع  كأن يدفع باللاعب الشاب احمد سهيل  وحسب ما يراه من وجهة نظره الفنية .

البرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد أكد بأن الجميع يعرف أهمية المواجهة القادمة لفريقه امام الدحيل في نصف نهائي كأس الأمير، والتي سيواجه فيها أفضل الفرق القطرية والآسيوية، وقد شاهد الجميع الدحيل وهو يلعب أمام العين الإماراتي في الإمارات ويحقق الفوز ولذلك يعتبرونها مباراة غاية في الصعوبة.

وأضاف مدرب السد في المؤتمر الصحفي : ” خضنا العديد من المباريات أمام فريق الدحيل وجميعها كانت مواجهات ممتعة، ونحن الآن لا نفكر في الماضي ولكن في المباراة القادمة من أجل التاهل إلى نهائي بطولة كأس الامير، ولاسعاد جماهير السد ” .

وأضاف مدرب السد: ” الدحيل لعب مباراته الأخيرة في دوري الأبطال خارج الأرض، والسد لعب في الدوحة، ولكن هذا لا يمثل فارقاً ولا اعتقد أن لاعبي الدحيل سيدخلون المباراة وهم في حالة ارهاق لأن الدحيل حقق فوزاً اسعد الجميع في قطر .

وبالتالي فإرهاق اللاعبين سيتلاشى مع فرحة الفوز والتي ستجعلهم في قمة المعنويات ، كما ان السد سيسافر الى السعودية لمواجهة الأهلي، واذا تأهل الى نهائي كأس الأمير فسيعود مباشرة لخوض المباراة النهائية وهنا أيضاً لن يكون لاعبي الفريق مرهقين ” .

وعن غياب بغداد بونجاح قال فيريرا: ” قد يكون غيابه ايجابياً بالنسبة للدحيل وسلبياً بالنسبة لنا.. وسنعمل للعب برغبة كبيرة في الفوز وهدفنا كما قلت هو التأهل الى نهائي البطولة وكما سبق وقلت من الأفضل للدحيل ان يكون بونجاح غير موجود ” .

وتابع فيريرا: ” بدأنا الموسم بالفوز على الدحيل في مباراة السوبر، والمباراة  القادمة ليست مباراة مدربين ولكنها مباراة لاعبين ومدربين في نفس الوقت ” .

من جهته أكد ياسر ابوبكر لاعب الفريق أهمية المواجهة التي تجمع السد مع الدحيل وتمنى ان يكونوا في قمة جاهزيتهم لها، كما تمنى أن تشهد المباراة حضوراً جماهيرياً كبيراً يليق وأهمية المباراة.

وأضاف ياسر أبوبكر: ” سنكون جاهزين لمواجهة خط  دفاع الدحيل، وبالمقابل فهم ايضاً سيواجهون خط هجوم قوي من السد، سواء كان بغداد بونجاح موجوداً أم لا.

وتابع ياسر أبوبكر: “انا العب في أكثر من مركز، واينما احتاجني المدرب ساكون جاهزاً، وفي النهاية مشاركتي والمكان الذي العب فيه يعود للمدرب، وهو من يضع التشكيلة “.

بدوره قال جمال بلماضي مدرب الدحيل بأن المباراة القادمة للفريق في نصف نهائي كأس الأمير أمام السد تعتبر كبيرة لأنها ستجمع بين فريقين يشاركان في دوري أبطال آسيا ووصلا الى دور الـ 16، وهي لن تكون مباراة سهلة لان الفريقين يرغبان في التأهل الى نهائي كأس الأمير وهي بطولة مهمة جداً في دولة قطر، وقد سبق للدحيل أن فاز بها وسيبذل الفريق قصارى جهده من أجل التتويج بها مرة أخرى.

وأضاف جمال بلماضي: ” كل اللاعبين يريدون المشاركة في المباريات الكبيرة، ونحن اظهرنا قوتنا كفريق وانا كمدرب أثق في كل اللاعبين ولذلك فأنا سعيد باننا خلال المباريات العشر الأخيرة التي خضناها قدم الفريق مستويات جيدة وكان التفاعل بين اللاعبين جيداً.

وقد اشركنا عدداً  من اللاعبين المختلفين ولم يؤثر ذلك على طريقة لعبنا، وهذا يؤكد اننا نستطيع الثقة في جميع اللاعبين الذين يمتلكون الرغبة في الفوز، ولذلك فانا متأكد اننا سنلعب بنفس المستوى، وانا لا استطيع ان اضمن نتيجة المباراة ولكن أن اضمن ان الجميع سيقدمون المستوى الجيد المطلوب ” .

وعن تفوقه على السد في 3 مواجهات قال بلماضي: ” هذه مباراة أخرى نواجه فيها السد، وهي مواجهة مختلفة وفي بطولة مختلفة، واذا كنا قد فزنا على السد 3 مرات هذا الموسم فهو أمر جيد، ولكنه قد يؤثر عليك احياناً ذهنياً، وانا كمدرب استطيع القول لعبت وكنت دائماً اريد الفوز.

وهذا قد يؤثر على تفكيري ، فإذا فزت عدة مرات يمكن ان يكون له أثر سلبي أو اثر ايجابي، ولكن لكل مباراة قصة خاصة بها وانا شخصياً نسيت بأنني لعبت 3 مرات ضد السد وفزنا فيها ، وما اركز عليه هو مباراة اليوم وهو عمل جديد وتحضير جديد  لبطولة مختلفة ” .

من جانبه قال لاعب الفريق بسام الراوي : ” فريقنا جاهز لمباراة السد، وبطولة كأس الأمير هي أغلى الكؤوس ونتمنى التوفيق لفريقنا “.

وأضاف: “اختياري ضمن افضل اللاعبين تحت 23 سنة لجائزة الاتحاد القطري لكرة القدم أمر جيد، والمدرب منحني ثقة كبيرة لالعب مع نجوم كبيرة وانا الآن لاعب اساسي في نادي الدحيل وسأعمل لبذل المزيد مع الفريق” .

وأضاف الراوي: ” مؤكد ان لدينا حافز لنفوز على السد للمرة الرابعة، ونحن نلعب في كأس الامير، ولا يوجد من لا يتمنى أن يكون موجوداً  في النهائي، سواء كان لاعباً أو مدرباً أو إدارياً .