الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار

حقق السد فوزاً كبيراً بدوري أبطال آسيا على منافسه الإيراني القوي بيروزي (بيرسيبوليس ) بثلاثة اهداف لهدف في المباراة المثيرة التي جمعت بينهما مساء اليوم بنادي السد ضمن الجولة الثانية للمجموعة الثالثة .

وسجل الاهداف بغداد بو نجاح في الدقيقتين 36 و51 ، وخوخي بوعلام في الدقيقة 66 ، وسجل سياماك هدف بيروزي في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع من عمر الشوط الثاني والمباراة.

ورفع السد رصيده بهذا الانتصار المهم إلى 6 نقاط ، وانفرد بصدارة المجموعة ، وفي المركز الثاني بيروزي برصيد 3 نقاط وبفارف الاهداف فقط عن ناساف الاوزباكي الذي فاز على الوصل الاماراتي بهدف دون رد ليحل في المركز الرابع والاخير بلا نقاط.

جاءت المباراة قوية ومثيرة من الجانبين وشهدت صراعاً شرساً استطاع السد بمهارة تشافي وبراعة بغداد بو نجاح من حسمها لصالحه وتحقيق خطوة مهمة نحو الوصول إلى دور ال 16.

وعلى الرغم من الفوز بثلاثية ، فلم يكن بيروزي فريقا سهلا او مستسلما ، وكان منافسا شرسا حاول على مدار 90 دقيقة الوصول الى شباك السد ولم يستطع الا في الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع.

الشوط الاول شهد صراعا قويا بين الفريقين ، وكان السد الاقرب إلى المرمي رغم وجود بعض المحاولات لبيروزي ، وضاعت أول فرصة من السد من تمريرة تشافي وصلت على رأس بيدرو في مواجهة المرمي تماما داخل المنطقة سددها فوق العارضة في الدقيقة 27 .

وينجح السد من خطأ مماثل خارج المنطقة من الوصول إلى الهدف الاول حيث تصدي بغداد للكرة وسددها قوية تصطدم بمدافع وتتحول إلى أكرم عفيف في اليسار مررها عرضية تجد بغداد بونجاح يكملها برأسه داخل الشباك.

اندفع الفريق الايراني وراء الهجوم مع انطلاق الشوط الثاني لكنه ترك دفاعه مفتوحا على مصراعيه امام تشافي وبغداد اللذين نجحا في استغلالها والوصول الى الهدف الثاني بلمسة مهارية من تشافي وضعت بغداد في منطقة الجزاء قبل السقوط في التسلل راوغ الدفاع وسدد في المرمى .

رفض بيروزي الاستسلام رغم الهدف الثاني وواصل الهجوم والضغط ، تاركا الفرصة للسد وهجومه المرتد الذي أثمر عن الهدف الثالث بعد أن وصلت الكرة إلى علي أسد في اليمين داخل المنطقة ومررها عرضية حاول الدفاع تشتيتها فهيأها امام بوعلام خوخي خارج المنطقة سددها قوية مباشرة داخل الشباك.

حاول بيروزي جاهداً تقليص فارق الأهداف واستطاع في النهاية وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع من خطف هدفه الوحيد ، لتنتهي المباراة بفوز مستحق للسد بنتيجة ٣/١.