الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
29.09.2015 19:16 في :

متابعة : بلال مصطفى/ب//

تنطلق غداً الاربعاء علي ستاد عبد الله بن خليفة بنادي لخويا مباريات البطولة الاولي لغرب اسيا للمنتخبات الاوليمبية والتي تستضيفها قطر حتي 14 اكتوبر القادم بمشاركة 10 منتخبات تم توزيعها علي 3 مجموعات .

حيث ضمت الاولي منتخب قطر ومنتخبات فلسطين واليمن والاردن ، وضمت الثانية إيران و السعودية والبحرين،وضمت الثالثة الإمارات و سلطنة عمان و سوريا.

وسوف يلتقي المنتخب القطري مع نظيره الفلسطيني في السابعة والنصف من مساء الغد في المباراة الافتتاحية للبطولة والمجموعة الاولي ، ويسبقها لقاء الاردن مع اليمن ضمن المجموعة ذاتها في الرابعة والنصف مساء

وتعد البطولة خطوة مهمة سواء للمنتخب القطري او باقي المنتخبات المشاركة ، قبل الاستحقاق الاهم وهو بطولة كاس اسيا تحت 23 سنة بالدوحة 12 يناير القادم وهي البطولة المؤهلة الي اوليمبياد ريو دي جانيرو 2016

والمعروف ان 7 منتخبات من غرب اسيا تأهلت الي كاس اسيا تحت 23 سنة وهي قطر وسوريا وإيران والسعودية واليمن ولأردن و الإمارات ، وهو ما يجعل المنافسة في غرب اسيا قوية ومثيرة .

المنتخب القطري استعد جيدا للبطولة تحت قيادة مدربه الجديد الاسباني فيليكس سانشيز ، حيث انتظم في 3 معسكرات تدريبية ، الاول كان في النمسا وسويسرا منتصف اغسطس الماضي .

وتضمن مباراتين وديتين مع رديف ملقا الاسباني ورابطة المحترفين السويسرية ، والمعسكر الثاني في مانشستر ببريطانيا مطلع سبتبمر الجاري وتضمن مباراتين مع منتخبي ايرلندا وامريكا .

واختتم المنتخب القطري الاوليمبي تدريباته بمعسكر داخلي انطلق السبت الماضي بفندق الشعلة ويختتم مساء اليوم ، بمشاركة 29 لاعبا ، وتم اختيار 23 منهم في القائمة الرسمية اليوم .

ويسعي المنتخب القطري الاوليمبي الي تحقيق نتيجة جيدة وايجابية في المباراة الاولي امام نظيره الفلسطيني من اجل ضمان التأهل مبكرا ، ومن اجل تحقيق الهدف الاساسي من المشاركة في البطولة .

وهو خوض اكبر عدد من المباريات ، وهو ما جعل الجهاز الفني يختار اللعب في المجموعة الاولي التي تضم 4 منتخبات ، ثم المنافسة علي اللقب وكسب دفعة معنوية قبل كاس اسيا ، بالاضافة الي المزيد من الاستعداد والاحتكاك القوي مع منتخبات منافسة .

وتعد بطولة غرب اسيا هي اول مشاركة رسمية للمنتخب القطري الاوليمبي بعد اعادة تشكيله وبعد الاعتماد علي لاعبي منتخب قطر الوطني للشباب بطل آسيا 2014 .

والذين مثلوا القارة الاسيوية في مونديال نيوزيلاند يونيو الماضي ، بالاضافة الي وجود عدد لا بأس به من لاعبي المنتخب الاوليمبي الذين لا يزالون تحت السن ويجوز مشاركتهم في كاس اسيا تحت 23 سنة .

كما تم اعادة تشكيل الجهاز الفني للمنتخب باسناد المهمة الي الاسباني فيليكس سانشيز مدرب العنابي الشاب والذي يعرف كل كبيرة وصغيرة عن اللاعبين الشباب .

وسيسعي بالتالي الي تشكيل فريق قوي وجديد قادر علي المنافسة في غرب اسيا وعلي تحقيق امال القطريين في الوصول الي اوليمبياد ريو دي جانيرو 2016 .