الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
12.10.2014 20:03 في :

متابعة: بلال مصطفى/ ميانمار–أحمد حسن/موفد لجنة الإعلام الرياضي//

واصل منتخبنا عنابي الشباب مسلسل عروضه القوية والمتميزة بنهائيات كأس اسيا التي تستضيفها ميانمار حاليا بعد ان نجح في فرض التعادل بنتيجة 1\1 علي غريمه المنتخب العراقي .

في اللقاء الذي جري بينهما مساء اليوم علي ملعب وونا ثيك بمدينة ناي بيتاو ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الرابعة، ليرفع العنابي رصيده من النقاط إلي 4 نقاط بالتساوي مع المنتخب العراقي .

وارتفعت أسهمهما بشدة في الارتقاء معا الي الدور الثاني حيث يكفيهما التعادل باي نتيجة في الجولة الثالثة والاخيرة التي ستقام غدا حيث يلعب العنابي مع عمان ويواجه المنتخب العراقي نظيره الكوري الشمالي.

وبعودة لأحداث المباراة فقد جاءت قوية وصعبة بالنسبة لفريقنا الذي واجه بالفعل منتخبا عنيدا يتميز لاعبوه بالقوة الجسمانية الهائلة واللياقة البدنية الكبيرة.

لكن لاعبونا كانوا عند حسن الظن بهم ونجحوا في تحقيق مبتغاهم بالخروج بنتيجة ايجابية تدعم اسهمهم في التأهل عن المجموعة الي الدور ربع النهائي.


ضغط مبكر

جاءت البداية قوية وحماسية من جانب المنتخب العراقي الذي ضغط بشدة بحثا عن ثغرة ينفذ من خلالها الي منطقة جزاء العنابي لكن استبسال خط الدفاع ومن امامه لاعبو الوسط حالوا دون ذلك وابعدوا كل الكرات الخطيرة من امام مرماهم .

حاول لاعبو منتخبنا تنظيم صفوفهم بمرور الوقت بعد تجاوز مرحلة جس النبض في محاولة لمبادلة منافسهم السيطرة لكن القوة الجسدية الواضحة لصالح المنتخب العراقي منحت الاخير الافضلية في السيطرة علي مجريات اللعب مع امتلاك لاعبيه لمنطقة المناورات في خط المنتصف .

عراق وعنابي


تفوق ميداني

في الدقيقة 22 لاحت اول فرصة حقيقية للمنتخب العراقي علي منطقة جزاء العنابي بعد ان شن هجمة منظمة عن طريق علاء مهاوي في الجبهة اليمني الذي مرر بدوره عرضية ارضية داخل منطقة الجزاء لكن تدخل تميم محمد مدافع منتخبنا الشاب في الوقت المناسب انقذ الموقف قبل وصول الكرة الي المهاجم العراقي

في الدقيقة 32 نجح يوسف حسن حارس العنابي في اول اختبار حقيقي له عندما تصدي ببراعة للتسديدة الصاروخية التي صوبها مصطفي الامين لاعب العراق بيسراه باتجاه المرمي من علي حدود منطقة الجزاء ليخرجها باطراف اصابعه الي ركنية .


هدف عراقي

جاءت الدقيقة 38 ليحتسب الحكم السنغافوري ضربة جزاء لصالح المنتخب العراقي بدعوي تعرض قائده بشار ريسان للعرقلة داخل منطقة الجزاء العنابية نفذها نفس اللاعب علي يسار الحارس يوسف حسن مسجلا هدف التقدم للفريق العراقي.

عقب الهدف حاول لاعبونا التقدم بحذر للهجوم سعيا لتعديل النتيجة لكن عدم وجود الوفرة العددية اللازمة في الخط الامامي سهل بشكل كبير مهمة مدافعي العراق لتمر الدقائق الاخيرة سريعا قبل ان يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الاول بتقد العراق بهدف نظيف.


صحوة عنابية

تحسن اداء المنتخب العنابي مع بداية الشوط الثاني وشهدت الدقائق الاولي شكلا مغايرا عما كان عليه الفريق في الشوط الثاني وضغط الفريق هجوميا بحثا عن التعديل .

وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة 51 عندما احتسب الحكم ضربة حرة مباشرة من علي حدود منطقة جزاء منتخب العراق سدد احمد سعدي قوية متقنة سكنت الزاوية اليسري الارضية للحارس حيدر محمد مسجلا هدف التعادل لمنتخبنا العنابي .

ساهم هدف التعادل في اكتساب لاعبو منتخبنا للثقة وبدأوا في فرض اسلوب لعبهم علي اللقاء من خلال تهدئة اللعب والاعتماد علي التمرير من قدم لقدم بحثا عن ثغرة لشن هجوم مباغت علي المرمي العراقي مستغلين سرعة انطلاقات الثنائي المعز علي واحمد السعدي.


تهدئة اللعب

مع استشعار لاعبو المنتخب العراقي بضياع المباراة شرعوا في التشديد من ضغطهم الهجومي معتمدين علي المساحات الخالية خلف خط دفاع العنابي لكن محاولاتهم باءت بالفعل بفضل حسن التمركز والانتشار من جانب لاعبي منتخبنا.

حاول العنابي تهدئة اللعب في الدقائق الاخيرة من عمر المباراة للخروج بالمباراة الي بر الامان باعتبار ان نتيجة التعادل يعد نتيجة ايجابية للغاية .

في ظل مواجهة فريق قوي وعنيد كالمنتخب العراقي لذلك تراجع معظم اللاعبين للخط الخلفي من اجل التصدي لاي محاولات هجومية من جانب المنافس.

وتمر الدقائق الاخيرة وسط كفاح من الفريقين حتي اطلق الحكم السنغافوري صافرة نهاية الشوط الثاني والمباراة بالتعادل الايجابي 1\1 .

شباب عراق


بطاقة المباراة

الحدث : مباراة قطر والعراق

المناسبة : الجولة الثانية من كأس اسيا للشباب بالمجموعة الرابعة

المكان : ستاد وونا ثيك بمدينة ناي بيتاو ( ميانمار )

الزمان : الاحد 12 اكتوبر 2014 الساعة 18.30 بالتوقيت المحلي

النتيجة :

الاهداف : بشار ريسان ق 39 من ضربة جزاء , احمد سعدي ق 51

الانذارات : حمزة عدنان ق 17 , ليث تحسين ق 62

الطرد : لا يوجد

تشكيل الفريقين

قطر

يوسف حسن , سيرجن عبدو , عبد العزيز محمود ( جاسم محمد ) ق 46, احمد معين , سعيد براهيمي ( جاسم احمد ) ق 70 , احمد السعدي , تميم المهيزع , عصام عمر مادبو , المعز علي , طارق سلمان ( عبد الله عبد السلام ) ق 61 , فهد علي.

العراق

حيدر محمد , علاء علي مهاوي , حمزة عدنان لفلوف , علي لطيف محمد , رسلان حانون , بشار ريسان , احمد محسن ( ليث تحسين ) ق 46 , مصطفي الامين , محمد خالد ( ايمن حسين ) ق 64 , عماد ماجد ( احمد نظيم ) ق 85 , ابراهيم نعيم.

الحكام : محمد تقي ( حكم ساحة ) , لي زيليانج , جيفري جوها ( حكمين مساعدين ) من سنغافورة , كريستوف باث ( حكم رابع ) من استراليا.

مراقب المباراة : محمد سعيد المصري ( سوريا )

مقيم الحكام : شيونج يم ياو ( هونج كونج )


النابت يدعم الفريق

حرص خالد النابت مدير منتخب شباب العنابي السابق علي التواجد مع بعثة الفريق اينما حلت سواء في التدريبات او المباريات خلال مشاركتها الحالية في منافسات كأس امم اسيا بميانمار .

حيث حضر منذ اليوم الاول لانطلاق البطولة وهو الامر الذي لاقي استحسان كبير من جميع اعضاء الفريق خاصة في ظل العلاقة الطيبة التي تربطه بجميع اللاعبين اضافة الي الجهازين الفني والاداري.

يذكر ان النابت اعتذر عن الاستمرار عن منصبه كمدير للفريق لظروف خاصة في وقت سابق بعد ان استمر فيه لمدة طويلة منذ ان كان نفس الفريق في مراحل الناشئين .

وحتي مشاركته في التصفيات الاخيرة المؤهلة لهذه البطولة كما واصل مهمته خلال اغلب مراحل الاعداد لنهائيات كأس اسيا.