الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
02.10.2014 23:51 في :

متابعة: بلال مصطفى/ب/afc//

بدء يوم الأربعاء الماضي العد التنازلي على بقاء 100 يوم لانطلاق منافسات كأس آسيا 2015 في استراليا، وذلك من خلال فعاليات تقام في عدة دول من أجل زيادة الاهتمام بانطلاق أهم البطولات القارية لكرة القدم على مستوى المنتخبات الوطنية.

وتنطلق نهائيات كأس آسيا أقدم وأكبر وأهم بطولات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتاريخ 9 يناير 2015 عندما تتقابل أستراليا المضيفة مع الكويت على ستاد ريكتانغولار في ملبورن.

وبعد الإثارة الكبيرة خلال نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل، فإن كل الأنظار ستتوجه الآن إلى أستراليا التي تستضيف النسخة الـ16 من النهائيات القارية.

وأقيم بهذه المناسبة يوم الأربعاء احتفال في مدينة سيدني الأسترالية، كما أقيمت فعاليات على هامش جولة الكأس المخصصة لنهائيات كأس آسيا في مدينة شنغهاي الصينية.

وكان النجم الصيني فان زهي سفير نهائيات كأس آسيا، واحدا من الضيوف المميزين خلال الاحتفال الذي أقيم .في مدينة شنغهاي، أما في العاصمة الماليزية كوالالمبور التي تحتضن مقر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم

قامت شركة Nike للتجهيزات الرياضية بتسليم الكرة الرسمية للبطولة إلى الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، كما استضافت العاصمة الماليزية فعاليات ورشة العمل الخاصة بالمنتخبات المتأهلة للبطولة.

وقال داتو اليكس سوساي أمين عام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم: يمكن أن نشعر بالحماس بين الجماهير واللاعبين وجميع المعنيين بالبطولة.

تسليم الكرة الرسمية يعتبر خطوة إضافية مع اقتراب واحدة من أهم البطولات، والاستعدادات تسير بشكل جيد، وأنا واثق تماما أن مستوى الأداء سيكون مميزا وبما يتناسب من أهمية الحدث.

أما في استراليا التي تستضيف النهائيات للمرة الأولى، فقد تم الاحتفال ببقاء 100 يوم على انطلاق البطولة من خلال تنظيم حفل غداء شهد حضور 200 شخصية من رجال الأعمال وقادة المجتمع.

كما قامت اللجنة المحلية المنظمة لنهائيات كأس آسيا باختيار مجموعة من المعالم المميزة في المدن الخمس التي تستضيف البطولة، وذلك من أجل وضع كرات ضخمة بهدف الترويج للبطولة.

وتشهد النهائيات مشاركة 16 من أفضل المنتخبات في قارة آسيا، تتنافس على مدار 32 مباراة تقام على امتداد 23 يوما في خمس مدن هي سيدني وملبورن وبريسبان وكانبيرا ونيوكاسل، وستقام المباراة النهائية يوم 31 كانون الثاني/يناير على ستاد أستراليا في سيدني.

وقال مايكل براون المدير التنفيذي للجنة المحلية المحلية المنظمة: أستراليا جاهزة لاستضافة أكبر وأهم بطولات كرة القدم في قارة آسيا، ونحن نرحب بالجماهير من كافة أرجاء آسيا للقدم إلى أرضنا لمتابعة هذا المهرجان الكروي.

وأضاف: نحن متشوقون مع بقاء 100 يوم على انطلاق البطولة، حيث سيتجمع أفضل نجوم كرة القدم في قارة آسيا، وسوف نتابع مستوى كروي عالمي في خمس مدن أسترالية.

ويلعب في النهائيات إلى جانب أستراليا والكويت كل من اليابان حاملة اللقب وكوريا الجنوبية وكوريا الشمالية والبحرين والصين وإيران والعراق والأردن وعمان وقطر والسعودية والإمارات وأوزبكستان وفلسطين.

وضمن الاحتفال باقتراب نهائيات كأس آسيا، فقد بدأت يوم 26 أيلول/سبتمبر جولة الكأس المخصصة للبطولة في العاصمة الصينية بكين، وذلك برعاية شركة إطارات كونتيننتال.

حيث تستمر الجولة الصينية حتى 8 تشرين الأول/أكتوبر لتشمل أيضا مدن شنغهاي وغوانغزهو تشينغدو.

وبعد ذلك تتجه الكأس إلى قطر في الفترة من 23-25 تشرين الأول/أكتوبر، والإمارات (30 تشرين الأول/أكتوبر – 1 تشرين الثاني/نوفمبر)، وكوريا الجنوبية (13-16 تشرين الثاني/نوفمبر).

واليابان في (21-23 تشرين الثاني/نوفمبر)، لتبدأ بعد ذلك جولة تستمر 10 أيام في أستراليا اعتباراً من 2 كانون الأول/ديسمبر.