الاتحاد القطري لكرة القدمدوري أبطال آسيا
21.05.2019 11:33 في :

خسر السد مباراته الأخيرة في مجموعته الرابعة لدوري أبطال آسيا أمام فريق بيرسبوليس الإيراني والتي جرت الاثنين في طهران ، ليتجمد رصيد السد عند عشر نقاط ، فيما رفع الفريق الإيراني رصيده إلى سبع نقاط ، وإن كان الفوز الذي تحقق معنوياً ليس أكثر ، ولا يخدم بيرسبوليس كونه ودع المنافسات ، فيما كانت المباراة تحصيل حاصل للسد الذي كان قد تأهل من الجولة الماضية إلى دورالـ 16.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الاثنين أيضاً فوز الأهلي السعودي على ضيفه باختاكور الأوزبكي 2-1 ، ليحافظ السد على صدارة ترتيب المجموعة برصيد 10 نقاط من ست مباريات، مقابل 9 نقاط للأهلي و8 لباختاكور و7 لبيرسيبوليس.

نجح الفريق الإيراني في أن ينهي الشوط الأول بهدف وحيد سجله مهدي ترابي بالدقيقة 15 من كرة قوية سددها من خارج الجزاء أخذت طريقها على يمين الحارس الشيب ، وكان بيرسبوليس هو الأفضل في أغلب مجريات الشوط الأول وهدد مرمى الشيب عدة مرات ، ولم يظهر السد بالصورة المتوقعة وظهر متأثراً بخسارته الأخيرة من الدحيل في نهائي كأس الأمير.

وفي الشوط الثاني سعى السد بالعودة للمباراة ، ولاحت بعض الفرص التي لم تستغل من قبل لاعبي الزعيم ، فيما نجح الإيراني في خطف الهدف الثاني من هجمة سريعة ، حيث خطف علي بور مهاجم بيرسبوليس الكرة من المدافع طارق سلمان وانفرد بالشيب ومن ثم سددها قوية إلى الشباك ، ويبدو أن اطمئنان لاعبي السد وضمان التأهل جعلهم يلعبوا بأريحية ، مع أن الفريق كان قد حاول تحسين مستوى أداءه كثيراً في الشوط الثاني .

وتم خلال المباراة تكريم اللاعب الإسباني تشافي قائد السد من قبل نادي بيرسبويلس قبل بدء المباراة بمناسبة خوضه آخر مباراة له مع الزعيم ووضع حدٍ لمسيرته الكروية كلاعب والاتجاه إلى عالم التدريب .

وفي المباراة الثانية تعادل فريقا الدحيل القطري والهلال السعودي بهدفين لمثلهما في المباراة التي جرت أحداثها مساء الإثنين باستاد عبدالله بن خليفة بنادي الدحيل، ضمن الجولة الأخيرة للمجموعة الثالثة بدوري أبطال آسيا.. وهي المباراة التي دخلها الفريقان بعد أن ضمنا التأهل إلى دور الـ 16 عن هذه المجموعة منذ الجولة الماضية.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الاثنين أيضاً فوز الاستقلال الإيراني خارج ملعبه على العين الإماراتي 2-1 ، لينتهي دور المجموعات بتصدر الهلال ترتيب المجموعة برصيد 13 نقطة من ست مباريات، مقابل 9 نقاط للدحيل و8 للاستقلال ونقطتين للعين.

جاءت المباراة متكافئة بين الفريقين ، حيث بكر الدحيل بتسجيل الهدف الأول عن طريق يوسف العربي في الدقيقة 15، ولكن الهلال نجح في إدراك التعادل بواسطة لاعبه جوميز في الدقيقة 29 ، لتستمر المباراة بهذه النتيجة حتى نهاية الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني كانت الأفضلية في البداية لفريق الهلال الذي سعى بقوة من أجل إضافة الهدف الثاني والذي حصل عليه بالفعل بواسطة نفس اللاعب “جوميز” في الدقيقة 55 ، ليسعى بعدها الدحيل بقوة من أجل تسجيل هدف التعادل فضاعت له أكثر من فرصة عن طريقة أدملسون ومحمد مونتاري.

حتى جاء الهدف في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع بواسطة اللاعب خالد منير بعد عرضية لأدملسون اصطدمت بأحد المدافعين لتصل إلى منير الذي لعبها خلفية خادعة على يمين حارس الهلال عبدالله المعيوف.