الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
23.02.2017 1:19 في :

أعلنت اللجنة العليا للمشاريع والإرث -الجهة المسؤولة عن تشييد الاستادات ومشاريع البنية التحتية الخاصة ببطولة كأس العالم لكرة القدم قطر ٢٠٢٢- عن اختيار المقاول الرئيس للاستاد الواقع في منطقة الثمامة.
وفاز التحالف القطري – التركي المتمثل في “هندسة الجابر القطرية” و “تكفن التركية” الرائدة في قطاع البناء والتشييد.
ويأتي هذا الإعلان بعد اختيار المكتب العربي للشؤون الهندسية –أحد أقدم المكاتب الاستشارية في الهندسة المعمارية في قطر -عام 2015 كاستشاري التصميم والإشراف للاستاد الذي سيتسع لأربعين ألف مشجع.
وبهذا الإعلان يصبح استاد الثمامة سابع الاستادات المرشحة لاستضافة لبطولة كأس العالم لكرة القدم ٢٠٢٢ التي يُعلن عن ترسية عقد المقاول الرئيسي لها.

1c2a5934
ويبعد الاستاد دقائق معدودة عن مطار حمد الدولي، حيث يقع في قلب الامتداد العمراني للعاصمة القطرية الدوحة، ومن المتوقع أن ينتهي العمل به مع حلول عام 2020، على أن يستضيف مباريات دوري المجموعات وصولًا إلى الدور ربع النهائي خلال بطول كأس العالم.
وتعليقًا على الخبر، قال سعادة حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا: “يسعدنا منح عقد المقاول الرئيسي للتحالف المشترك بين شركتي هندسة الجابر وتكفن للعمل على الاستاد الواقع في منطقة الثمامة والذي سيكون عند إنجازه أحد أهم المراكز الرياضية والمجتمعية في المنطقة”.
وأضاف: “أنا واثق من أن اختيار تحالف يضمّ شركة هندسة الجابر وتكفن التركية للإنشاءات لتنفيذ هذا المشروع، سيُسهم في إنجاز استاد فريد من نوعه يُشكل محطة رئيسية في تنظيم بطولة تاريخية ويترك إرثاً مستداماً لأهالي المنطقة وللمجتمع القطري على المدى الطويل”.
يقع الاستاد على مساحة 515,400 متر مربع في منطقة تشمل حالياً أربعة ملاعب تدريب خارجية ومكاتب تشغلُها اللجنة الفنية للاتحاد القطري لكرة القدم.
وستخفّض سعة الاستاد إلى 20 ألف متفرج بعد انتهاء البطولة عبر تفكيك بعض المقاعد في إطار برنامج اللجنة العليا الخاص بإرث البطولة، وستخدم المرافق الملحقة بالاستاد كافة فئات المجتمع في قطر.

1c2a5953