الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
15.02.2015 20:40 في :

متابعة: بلال مصطفى/ب/م//

دبي- 15 فبراير 2015 ، بدأت الجولة التعريفية لتحدي 22 – وهو مبادرة إقليمية تهدف لتحفيز ألمع العقول في المنطقة- في دولة الإمارات العربية المتحدة وستستمر لمدة ثلاثة أيام، حيث تستقبل خلالها جميع الراغبين بالمشاركة من الشباب والمبتكرين ورواد الأعمال لتعريفهم بهذه المنافسة الجديدة والشيّقة.

وخلال تواجدها في الإمارات، زارت الجولة التعريفية لتحدي 22 قرية دبي للمعرفة يوم أمس السبت كما ستتواجد في جامعتيْ زايد بأبوظبي 15 فبراير وبدبي 16 فبراير للالتقاء بالشباب والمبتكرين والمشاركين المحتملين وتوفير مزيد من المعلومات حول هذه المبادرة الجديدة.

كما تواجد ضمن فريق تحدي 22 سفراء المبادرة اللاعب الدولي السابق سامي الجابر والإعلامي القطري محمد سعدون الكواري ورائدة الأعمال الكويتية أريج الخرافي لمشاركة قصصهم الملهمة وشرح كيف أنهم تغلبوا على التحديات التي واجهتهم في رحلتهم نحو النجاح.

وتحدثت فاطمة النعيمي مدير التنمية الاجتماعية والبشرية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث عن الحملة الترويجية لتحدي 22: “يسرّنا زيارة دولة الإمارات الشقيقة وتعريف الناس هنا بهذه الفرصة الرائعة.

ونحن فخورون بدعم روح الابتكار ونؤمن بأن هناك الكثير من المبدعين والمبتكرين في الإمارات ينتظرون الفرصة للتألق وإظهار إبداعهم.

إن الحماس والاهتمام الذي رأيناه حتى الآن حقاً رائع، ونحن نرغب في تشجيع المزيد من الناس على الحضور ومعرفة كيف يمكن أن يكونوا جزءاً من تحدي 22. ”

وحول الزيارة قال سفير تحدي 22 اللاعب المونديالي السابق سامي الجابر: “تحدي 22 يشكل منصة حاضنة لطاقات شباب المنطقة، لهذا يهمنا تحفيزهم للمشاركة معنا في تنظيم كأس عالم لن ينسى في قطر 2022 من خلال ابتكاراتهم وأفكارهم”.

Thumb
وفي نفس السياق تحدثت سفيرة تحدي 22 رائدة الأعمال أريج الخرافي: “نعتقد بأن سائر شباب المنطقة يمتلك إمكانات عالية تجعلنا نتوقع منه الكثير خلال المسابقة التي نؤكد من خلالها على أن كأس العالم في قطر 2022 تمثل كل المنطقة”.

يُذكر أن فريق تحدي 22 اختتم زيارةً لمملكة البحرين في 12،11 فبراير الجاري حيث أقام فيها ثلاث جلسات تعريفية للجمهور الراغب في الدخول إلى عالم الابتكار وريادة الأعمال وخوض غمار تحدي 22.

وشهدت الجلسات التعريفية التي استضافتها جامعتا AMA الدولية والأهلية بالإضافة للاتحاد البحريني لصاحبات الأعمال والمهن العالمي حضوراً لافتاً بلغ 300 من الطلاب ورواد الأعمال.

هذا وكانت الحملة الترويجية لتحدي 22 قد بدأت 25 يناير في دولة الكويت مروراً بقطر والمملكة العربية السعودية وسلطنة عمان، وسوف تنتهي في 16 فبراير في دولة الإمارات العربية المتحدة.

تحدي 22 هو جائزة للابتكار أطلقتها اللجنة العليا للمشاريع والإرث (الجهة المشرفة على تنفيذ مشاريع كأس العالم 2022 في قطر)، ومؤسسة صلتك والصندوق القطري لرعاية البحث العلمي انطلاقاً من الرغبة بالاحتفال ببطولة كأس العالم لكرة القدم بوصفها حدثاً إقليمياً تُشارك به كل دول المنطقة والدول العربية.

يسعى تحدي 22 في نسخته الأولى لاستقطاب مشاركين من المواطنين والمقيمين في بلدان مجلس التعاون لدول الخليج العربية، قادرين على تطوير حلول مبتكرة للتعامل مع التحديات التي تواجه تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 في قطر .
وسائر الفعاليات الرياضية الكبرى حول العالم، وتندرج التحديات التي يُركز عليها تحدي 22 في نسخته الأولى تحت ثلاثة مجالات رئيسية هي الاستدامة، وتجربة الحدث، والرياضة والصحة.

وسيحصل أصحاب المشاركات المتأهلة على فرصة الفوز بجوائز نقدية بقيمة 20,000 دولار أمريكي خلال المرحلة الأولى من المسابقة، كما سيُمنحون فرصة الحصول على منحة لتطوير أفكارهم وبرهان إمكانية تطبيق المفاهيم التي تقدموا بها خلال المرحلة الثانية من المسابقة.

للجدول الكامل لأنشطة تحدي 22 ولمزيد من المعلومات حول الجائزة، يرجى زيارة الموقع الإلكترونيّ
www.challenge22.qa.

Thumb222