الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
27.08.2015 14:38 في :

كتب : بلال مصطفى//

خيم التعادل الإيجابي بنتيجة 1-1 على لقاء منتخبنا الشاب ونظيره الفلسطيني في اللقاء الودي الذي جمعهما مساء الأربعاء على الملعب رقم 4 بأكاديمية التفوق الرياضي بأسباير .

والذي جاء كبروفة أخيرة لمنتخبنا قبل خوض الاستحقاق المقبل في البطولة الخليجية الحادية عشر للشباب والتي تستضيفها الدوحة في الفترة من الثالث وحتى الثاني عشر من سبتمبر المقبل ، وتقام على ملعب ثاني بن جاسم بنادي الغرافة الرياضي .

مباراة قوية

سجل هدف منتخبنا لاعبه سيد حسن بعد مرور عشر دقائق من البداية ، ليترجم أفضليته الهجومية وسيطرته على مجريات اللعب والتي امتدت بعد تسجيل الهدف ، مضيعاً العديد من الفرص السهلة والتي كانت كفيلة بمضاعفة النتيجة لينتهي هذا الشوط بتقدم مستحق للعنابي الشاب .

واستمر التفوق الميداني لمنتخبنا في الشوط الثاني على الرغم من التغييرات التي أجراها البرتغالي جواو بيريرا ، والذي دفع بتشكيلة جديدة كاملة ، ونشط المنتخب الفلسطيني مع اقتراب المباراة من نهايتها واستغل إحدى المرتدات وسجل هدف التعادل وهي النتيجة التي آلت إليها المباراة.

معسكر مغلق للخليجية

هذا ومن المقرر أن يدخل الفريق معسكراً مغلقاً بفندق جراند هيرتاج في الأول من سبتمبر المقبل والذي سيضم 23 لاعباً للبطولة الخليجية والتي سيتم الإعلان عن قائمتها قبل المعسكر مباشرة والذي سيستمر حتى نهاية البطولة .

والتي يشارك فيها المنتخبات الخليجية الستة ، حيث يلعب منتخبنا ضمن فرق المجدموعة الثانية والتي تضم بجانبه منتخبي الكويت وعمان ، بينما تشتمل المجموعة الثانية على منتخبات السعودية والبحرين والإمارات، وتنطلق البطولة بلقاء العنابي مع الكويت ، والإمارات والسعودية .

وتعتبر البطولة الاستعداد الأهم قبل خوض منتخبنا الشاب مشوار التصفيات المؤهلة لكأس آسيا – البحرين 2016 عن المجموعة الرابعة والتي ستقام في الدوحة في الفترة من 28 سبتمبر وحتى 6 أكتوبر المقبلين ، وتضم منتخبات عمان ولبنان وقرغيزستان بجانب منتخبنا.

التدريبات متواصلة

وكان منتخبنا الشاب استأنف تدريباته اليومية -عقب العودة من إسبانيا – تحت قيادة البرتغالي جواو كارلوس بيريرا على ملاعب أكاديمية التفوق الرياضي بأسباير ، والتي تتواصل بشكل يومي وتشهد أداء متميزاً من جميع اللاعبين ، لاسيما وأن الجهاز الفني يتطلع للمنافسة بقوة على البطولة الخليجية .

استعدادات جيدة

جدير بالذكر أن منتخبنا الوطني للشباب اختتم معسكره الإسباني بمباراة ودية حقق خلالها الفوز على فريق أف سي برادلبا الإسباني بنتيجة 3/1 وذلك عقب انتهاء مشاركته ببطولة كوتيف الدولية والتي لم يوفق خلالها في التأهل لدور الأربعة .

حيث خاض ثلاث مباريات ببطولة كوتيف الدولية ، وخسر الأولى من منتخب تشيلي بهدف للاشئ بينما تعادل مع منتخب غينيا الاستوائية 3/3 وأتليتكو مدريد بهدف لمثله ، وجاءت مشاركة عنابي الشباب في بطولة إسبانيا ضمن الاستعدادات للاستحقاقات المقبلة .

وبشكل عام فإن مشاركات المنتخب الودية في الفترة السابقة ، عبرت عن ارتياح الجهازين الفني والإداري لاستعدادات منتخبنا الشاب للاستحقات القادمة ، حيث كان هناك معسكر تركيا والذي كان مؤشراً إيجابياً للجهاز الفني ،والذي حقق منتخبنا فيه الفوز على ناديي باشكتاش واستانبول التركيين بنتيجة 3/1.

وضمن المعسكر الإعدادي بإسبانيا خاض المنتخب ثلاث وديات قبل بطولة كوتيف وفاز فيها على فرق يودي إليزيرا بسباعية دون رد ، وعلى ليفانتي بهدفين لهدف ، وعبر فيا ريال بهدفين للاشئ ، لتكون فترة الإعداد التي خاضها الفريق مثالية .