الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار

أصدرت اللجنة التنفيذية بالاتحاد القطري لكرة القدم القرار رقم (16) لعام 2018 بشأن فريق البدع الرياضي ، والذي جاء وفقاً لسعي الاتحاد بشكل متواصل للحصول على خيارات من أجل المزيد من التطوير لكرة القدم القطرية بشكل عام ، بالإضافة إلى المسابقات التي تقع تحت سلطته ، وهو ما يتمثل في مشاركة فريق البدع الرياضي في مسابقات محددة بالاتحاد ، وهو ما يعتبر وسيلة للمساهمة في خطة التطوير – طويلة الأمد – لكرة القدم في قطر .

حيث نصت المادة الأولى من القرار على منح فريق البدع – بشكل استثنائي – تخويل ( إذن ) خاص للمشاركة في الموسم الرياضي 2018-2019 ، وذلك عملاَ بالشروط المنصوص عليها بموجب هذا القرار في مسابقتي دوري الدرجة الثانية ، وكأس الدرجة الثانية ، ولا يتضمن حق الفريق في المشاركة بهاتين المسابقتين الحق بالصعود والترقي للمشاركة في دوري نجوم قطر .

وأشار القرار في مادته الثانية إلى أنه ينبغي على الفريق الامتثال بالحد الأدنى من الشروط غير الحصرية ، لكي يتسنى لهم الحصول على إذن بالمشاركة في المسابقات على وجه التحديد ، وذلك من خلال وثائق خطية ومختومة سيقدمها الفريق للاتحاد قبل بدء المسابقات ، والتي تتضمن قائمة الفريق من 18 لاعباً وأعلى ، والعديد من التعهدات الأخرى المتوافقة مع شروط وأحكام الاتحاد القطري لكرة القدم .

ونصت المادة الثالثة من قرار اللجنة التنفيذية على احتفاظ الاتحاد القطري لكرة القدم بحق سحب مشاركة الفريق في المسابقات في أي وقت وبدون ابداء أسباب ، على أن يدخل هذا القرار حيز التنفيذ بدءاَ من يوم الأربعاء الخامس من سبتمبر الجاري ، وهو ما اختتم به القرار في مادته الرابعة والأخيرة .

واتخذت اللجنة التنفيذية قرار مشاركة فريق البدع في مسابقتي دوري وكأس الدرجة الثانية عملاً بالمادة (37 النقطة أ) من النظام الأساسي للاتحاد القطري لكرة القدم ، والتي بموجبها تقوم اللجنة التنفيذية بالاتحاد بإصدار قرارات بشأن كافة الأمور التي لا تقع ضمن نطاق مسؤولية الجمعية العمومية أو ضمن نطاق مسؤولية أي كيانات أخرى بموجب القانون عملاً بهذا النظام الأساسي .

وكان فريق البدع الرياضي يشارك منذ ثلاثة مواسم رياضية في الدوري القطري للهواة الذي ينظمه الاتحاد ، وقد أثبت المشاركة الموثوقة في المسابقة المذكورة ، وأظهر تطوراً في مستواه الرياضي بشكل مقبول على مدار هذه الأعوام ، ومن ثم قامت إدارة الفريق بطلب المشاركة في مسابقة الدرجة الثانية للموسم الرياضي 2018 -2019 ، علماً بأن الفريق ليس عضواً بالاتحاد القطري لكرة القدم ، ولا يعد كياناً قانونياً ، ولذلك فليس لديه أي صفة قانونية وفقاً لقوانين دولة قطر .

حيث أن الفريق يعتزم أن يصبح في المستقبل القريب كياناً قانونياً وفقاً لقوانين دولة قطر ، ويعتزم فور تأسيسه – ككيان قانوني – التقدم بطلب عضوية في الاتحاد القطري لكرة القدم ، وقد أقرت إدارة الفريق بتوفير تمويل ومصادر لأداء أنشطته الرياضية بدون مساهمة مالية من الاتحاد القطري لكرة القدم ، وذلك بموجب كتابهم المرسل بتاريخ 7يوليو 2018 ، وأن إدارة الفريق ولاعبيه ومسؤوليه يتعهدون بالتقيد بقيم ونزاهة كرة القدم القطرية في الأوقات كافة .

هذا وقد يقوم الاتحاد القطري لكرة القدم – في أي وقت – بإضافة المزيد من المتطلبات من أجل المشاركة المستمرة للفريق في المسابقات أثناء الموسم الرياضي .