الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
26.11.2018 19:59 في : &

وقع الاتحاد القطري لكرة القدم اتفاقية تعاون – لمدة خمس سنوات – مع الاتحاد الصيني لكرة القدم ، وذلك ظهر اليوم الإثنين بمقر الاتحاد ببرج البدع ، حيث وقعها عن الاتحاد القطري لكرة القدم سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد ، وعن الاتحاد الصيني لكرة القدم السيد / دو زاو كاي نائب وزير الرياضة الصيني ورئيس الاتحاد الصيني لكرة القدم بالنيابة ، وجرى توقيع الاتفاقية – عن الجانب القطري – بحضور السيد /هاني بلان عضو المكتب التنفيذي للاتحاد القطري لكرة القدم ، والسيد / منصور الأنصاري الأمين العام للاتحاد ، والسيد علي داوود المدير التنفيذي لمكتب رئيس الاتحاد والسيد /مشتاق الوائلي المدير التنفيذي لمكتب التطوير الاستراتيجي والمؤسسي بالاتحاد ، والسيد / روجر ليوه تشاو ، مدير إدارة العلاقات الدولية ، والسيد /سي جي زان جون ، المدير التنفيذي للإدارة الدولية .

ويأتي توقيع الاتفاقية كخطوة مهمة على طريق الاتفاقيات التي وقّعها الاتحاد القطري لكرة القدم والتي تعتبر جزءاً من استراتيجيته لتطوير كرة القدم في قطر وتعزيز علاقته مع نظرائه من الاتحادات كافة ، لاسيما الآسيوية منها ، حيث يهدف الاتحادان من هذه الاتفاقية إلى استثمار علاقات الصداقة والعلاقات الثنائية المتميزة بين البلدين بما يرتقي بكرة القدم إلى آفاق أسمى ، لتشتمل على مجالات أكثر سيكون لها الكثير من النتائج المثمرة على الصعد كافة ، والتي بدورها ستعزز النجاح المستمر لكرة القدم في كل من قطر والصين .

تضمنت الاتفاقية الكثير من الجوانب التي لها علاقة بكرة القدم وكيفية تعزيز دورها بين الطرفين ، بما يخدم اللعبة وسبل الارتقاء بها في كل من البلدين الصديقين ، كما تركز الاتفاقية على التعاون في أكثر من مجال رئيس ، فيما يتعلق بالتبادل الفني والمهني ، والفرق والمنتخبات الوطنية ، وتبادل الخبرات (بما في ذلك تعليم المدربين وتنمية المواهب الشابة ) والاستفادة كذلك من التجارب الناجحة والمتعددة لكرة القدم القطرية ، بما فيها أكاديمية أسباير ومستشفى الطب الرياضي اسبيتار ، وعقب انتهاء مراسم توقيع الاتفاقية تم تبادل الدروع والهدايا التذكارية بين الطرفين ، كما تم تبادل قمصان المنتخب الوطني الأول القطري والصيني مكتوباً عليهما اسمي رئيسي الاتحادين حاملين الرقم 22 في دلالة لكأس العالم في قطر .

وبهذه المناسبة صرح السيد / دو زاو كاي نائب وزير الرياضة الصيني ورئيس الاتحاد الصيني لكرة القدم بالنيابة بقوله : ” أتوجه بالشكر لسعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم على حفاوة الاستقبال ، كما لا أخفي سعادتي بتوقيع اتفاقية التعاون بين الاتحادين القطري والصيني ، وأتطلع لتعاون دائم بين الجانبين في الفترة المقبلة ” .

وأشاد دو زاو كاي ، بدولة قطر ودورها المؤثر على الصعيد الرياضي ، فقال : ” مما لاشك فيه أن قطر أصبحت مركزاً رياضياً في آسيا ، ونحن فخورون للعمل مع اتحاد رائد في المنطقة ، يسير باحترافية نحو العالمية ، ولديه خبرات كبيرة فيما يتعلق بالعديد من مجالات كرة القدم ، حيث ستكون الاتفاقية ترجمة حقيقية لما هي عليه العلاقات الثنائية بين الجانبين ، ولتؤكد على أن كرة القدم أصبحت جسراً للتقارب والتعاون ، مشيراً إلى أن الاتفاقية تشتمل على الكثير من مجالات التعاون بين الجانبين من خلال المعسكرات والمباريات الودية بين المنتخبات المختلفة ، ناهيك عن تبادل التجارب المتعددة في كرة القدم بين الاتحادين “.

وأعرب السيد / دو زاو كاي عن انبهاره باستعدادات قطر لاستضافة كأس العالم 2022 ، مؤكداً على ثقته الكبيرة في قدرتها على تنظيم نسخة فريدة من كأس العالم ، لاسيما بما تتمتع به من قدرات تنظيمية على أعلى مستوى ، وهو ما يؤكده التطور الدائم في كرة القدم الذي تعيشه قطر منذ فترة سواء على المستوى الفني أو التنظيمي بكل تأكيد متمنياً أن يكون منتخب بلاده مشاركاً في النسخة القادمة من كأس العالم 2022 في قطر .