الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
28.01.2016 18:04 في :

متابعة : بلال مصطفى//

مع وصول بطولة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تحت 23 عاماً إلى الدور نصف النهائي، نسلط الضوء بالأرقام والإحصائيات حول الحضور الجماهيري في البطولة وقصة نجاح البطولة بشهادة الجميع .

فمما لا شك فيه أن المستضيف قطر حظي بأكبر حضور جماهيري بالبطولة في مبارياتها الثلاث الأولى ، مع توافد الآلاف من المشجعين إلى استاد جاسم بن حمد (السد) واستاد عبدالله بن خليفة (لخويا) لتشجيع العنابي في مساعيه للتأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية ريودي جانيرو 2016.

حيث شهد أكثر من 6.000 متفرج المباراة الإفتتاحية لمنتخب قطر وتخطيهم المنتخب الصيني بنتيجة 3-1، بأهداف استثنائية من قائد العنابي عبدالكريم حسن.

وكان أكبر حضور جماهيري شهدته البطولة في المباراة الثانية للمنتخب القطري بالمجموعة الأولى أمام المنتخب الإيراني القوي، واحتشد فيها 11.026 مشجعاً باستاد جاسم بن حمد وعلا صوتهم مشجعين العنابي.

حيث أبهرنا لاعبونا بالفوز بنتيجة 2-1، وأيضاً قائد المنتخب القطري عبدالكريم حسن أحرز أحد هدف فريقه ليضمن التأهل إلى المراحل الإقصائية.

في المباراة الثالثة والختامية بالمجموعة الأولى، توافد أكثر من 9000 مشجع يهتفون للعنابي أمام سوريا، وبالتالي حافظ المنتخب القطري على مسيرته القوية بالتغلب على السوري 4-2.

ومرة أخرى يعود القائد عبدالكريم حسن بإحرازه هدف مميز للفريق مع التأهل إلى دور الربع النهائي لملاقاة الكوري الشمالي والذي عبره منتخبنا 2-1.

وشهدت مباراة ربع النهائي حضوراً جماهيرياً متميزاً وصل إلى 9.702 يشجعون المنتخب القطري ويشهدون على تخطيهم المنتخب الكوري الشمالي بهدفين لهدف بإمضاء أكرم عفيف وعلي أسد ليخرجوا من هذه المباراة في أوج سعادتهم بهذا المنتخب الكبير.

بعيداً عن قطر، أيضاً شهدت مباريات البطولة توافد جماهير الجاليات العاملة في دولة قطر إلى مباريات منتخباتهم. من الأردن إلى العراق وأستراليا والصين.

حتى منافسات الدور نصف النهائي بلغ إجمالي الحضور الجماهيري 64.867 الذين تابعوا مباريات مرحلة المجموعات والدور الربع النهائي بمعدل يصل إلى 2.316 متفرجاً بالمباراة الواحدة، هذا العدد الذي تخطى النسخة الماضية من البطولة التي أقيمت في سلطنة عمان.

وفي مباراة قطر وكوريا الجنوبية بقبل النهائي والتي خسرها العنابي 3-1 شهدت هذه المباراة أكبر حضور جماهيري في البطولة على الإطلاق ، حيث حضرها 11.480 مشاهداً .

والفرصة لا تزال مواتية أمام جماهيرنا الوفية ليكسروا هذا الرقم ويؤازروا العنابي بقوة في لقائه المصيري أمام العراق وفرصة الحصول على البطاقة الثالثة المؤهلة لأولمبياد البرازيل.

جماهير قطر اوليمبياد