الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
09.12.2013 10:22 في :

متابعة: بلال مصطفى/م//

يومان حافلان سنشهد خلالهما إقامة مباريات الجولة 12 دوري نجوم قطر هذا الأسبوع ، يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين والتي ستشهد لقاءات قوية، مثل تلك التي تجمع الريان بالجيش، والعربي مع الغرافة، والسد ولخويا، وستكون هذه المواجهات مصيرية لتحديد بطل القسم الأول الذي يتسارع نحو نهايتها حيث لم تتبق منه سوى جولة واحدة بعد القادمة.

افتتاح الأسبوع سيكون بلقاء أم صلال وقطر بملعب سحيم بن حمد الساعة الرابعة عصر الجمعة ، وفي نفس التوقيت يلتقي السيلية مع معيذر بملعب أحمد بن علي، ويلتقي الريان مع الجيش في نفس الملعب السادسة والنصف، ويلتقي العربي والغرافة الساعة السادسة والنصف بملعب حمد الكبير بالنادي العربي.

ويوم الأربعاء يلتقي الأهلي مع الوكرة الرابعة عصراً بملعب حمد الكبير، وفي نفس التوقيت تقام مباراة الخريطيات والخور في ملعب الخور، ويختتم الأسبوع بلقاء السد ولخويا السادسة والنصف باستاد جاسم بن حمد بنادي السد.

أم صلال وقطر .. بين التقدم للأمام والبعد عن الخطر

الإثارة ستكون حاضرة منذ بداية الجولة في لقاء أم صلال وقطر.. حيث يدخل ام صلال المواجهة وفي رصيده 5 نقاط فقط في المركز الأخير وهو يبحث عن طوق نجاة وعن فوز أول يبعده عن النتائج السيئة التى تلازمه منذ فترة ، أما قطر ففي المركز الخامس برصيد 16 نقطة ويتطلع الى دخول المربع الذهبي والفريق قدم مباريات جدية فى الاسابيع الاخيرة ويأمل فى مواصلة النتائج الجيدة .

معيذر والسيلية .. لمن ستكون الأفضلية !

وفي لقاء السيلية ومعيذر تبدو الامور معقدة فالسيلية الذي كان يحتل المركز الأول لأسابيع سابقة تراجع الى المركز الرابع برصيد 16 نقطة، والخسارة يمكن ان تدفع به خارج المربع خاصة في ظل المنافسة القوية التي يجدها من فرق قطر والغرافة والعربي والوكرة والأهلي التي تأتي بعده ولا يفصله عن أبعدها الا نقطتين فقط، واما معيذر فهو في موقف حرج لانه يحتل المركز الثالث عشر قبل الأخير برصيد 8 نقاط فقط، ولذلك من الطبيعي ان يتشبث بأمل الفوز ليبتعد قليلاً الى المنطقة الدافئة.

الجيش والريان فى لقاء مداواة الأحزان

لقاء الريان والجيش ينتظر ان يأتي قوياً ومثيراً لأن الجيش فقد صدارة الدوري بفارق الأهداف لمصلحة السد، ولكل منهما 24 نقطة، فيما الريان في المركز الثاني عشر برصيد 9 نقاط، وكلاً الفريقين يتطلع الى تحقيق الفوز في هذه المباراة لتصحيح مساره، الجيش على أمل ان يستعيد الصدارة، والريان ليبتعد عن المركز الحالي.

الغرافة والعربى فى لقاء أكثر من ديربى

العربي والغرافة لقاء له حساباته الخاصة، ويعتبر لقاء فك الارتباط لأن الفريقين يحتلان المركز السادس والسابع، ولا يفصل بينهما سوى الأهداف فقط لمصلحة الغرافة، والفوز يقرب صاحبه من المربع الذهبي، ويجعله داخل المنافسة لحصد اللقب، العربي يدخل اللقاء بمعنويات عالية بعد فوزه الاخير على الريان، والغرافة خرج متعادلاً أمام الخريطيات .

الأهلى والوكرة .. بين استمرا الانتصارات والهروب من الانكسارات

لقاء الأهلي والوكرة يدخله الأهلي وهو في أفضل حال بعد أن ألحق بالمتصدر (الجيش) الخسارة الاولى له، عندما التقيا الأسبوع الماضي وفاز الأهلي 3/2، أما الوكرة فقد تراجع كثيراً بعد أن كان بين فرق المقدمة الى المركز الثامن برصيد 15 نقطة، وهي نفس رصيد الأهلي ولذلك فالفوز في هذه المباراة يمكن أن يكون بـ6 نقاط كاملة لما سيكون له من تأثير على وضعية الفريق الفائز والفريق الخاسر.

جولة 11

الخور والخريطيات .. تعادل جديد أم الفوز بالثلاث نقاط !

يلتقي الخريطيات والخور في ملعب الخور، وللخريطيات 13 نقطة في المركز العاشر، ويأتي بعدها الخور برصيد 9 نقاط.. وكلاهما خرج متعادلاً الأسبوع الماضي.. الخور مع معيذر والخريطيات مع الغرافة، ومن الطبيعي أن يبحث كلاهما عن الفوز لتصحيح أوضاعه، ويذكر أن الخور يعتبر بجانب أم صلال الفريقين الوحيدين اللذين لم يحققا الفوز في الدوري حتى الآن، وتعتبر الكفة متساوية بين الفريقين لما يملكانه من عناصر جيدة، ولذلك لا يمكن التكهن بالنتيجة.

صراع المراكز بين الأول والثالث

ختام الأسبوع سيلتقي السد المتصدر مع لخويا صاحب المركز الثالث .. والفارق بينهما 5 نقاط، يأمل السد أن يوسع الفارق أكثر ليواصل في الصدارة في ظل المنافسة التي يجدها من العديد من الفرق، ويعمل لخويا من أجل تقليص هذا الفارق حتى لا يبتعد كثيراً عن منطقة الصدارة، والفريقين يأملان في الفوز بدرع الدوري الذي فاز به السد في النسخة الماضية ولخويا في النسختين السابقتين لها.

ونظراً لتقارب الفرق في النقاط.. خاصة بين المتنافسين المباشرين في هذه الجولة ينتظر أن يكون الفوز هو الشعار الذي تدخل به هذه الجولة لاقتناص النقاط التي تعتبر ثمينة جداً في هذا التوقيت من عمر الدوري .