الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
14.12.2015 23:17 في :

متابعة : بلال مصطفى/ب//

اختتمت يوم السبت في دبي فعاليات دورة المجموعة الثالثة للحكام والحكام المساعدين في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ، بمشاركة تسعة حكام قطريين

وهم : عبد الرحمن محمد حسين، وخميس محمد المري، وعبد الرحمن إبراهيم الجاسم، وخميس محمد الكواري، وطالب سالم المري، ورمزان سعيد النعيمي، وجمعة محمد البورشيد، وسعود أحمد المقالح، يوسف عارف الشمري.

الجدير بالذكر أن الحكم الدولي / فهد جابر المري ، قد شارك في فعاليات الجزء الأول من ندوة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم للتحكيم والتي أقيمت خلال الفترة ( 3-7/12/2015 ) بماليزيا ( كوالالمبور ).

وتعتبر هذه الدورة بمثابة الدورة الثالثة من أصل أربع دورات للحكام الرجال في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، علما بأن أول دورتين أقيمتا في وقت سابق من الشهر الجاري، إلى جانب دورتين لحكام كرة الصالات، وذلك في العاصمة الماليزية كوالالمبور.

وشارك في هذه الدورة 18 حكما و26 حكما مساعداً، واستمرت فعالياتها على مدار خمسة أيام، حيث انطلقت يوم 8 /ديسمبر، وقد تضمنت محاضرات نظرية وعملية إلى جانب الاختبار السنوي للياقة البدنية.

وقد تم استخدام اختبار يويو للتعافي من أجل تقييم مستوى اللياقة البدنية للحكام قبل تعيينهم لإدارة مباريات عام 2016. وتضمنت المحاضرات العملية تطبيق حالات في المباريات، مع تقديم التحليل الفوري عبر الفيديو من أجل التقييم.

وأشرف على المحاضرت النظرية المحاضرون الدوليون والآسيويون علي الطريفي وفرهاد عبدوللاييف وإسماعيل الحافي، في حين أشرف على شؤون اللياقة البدنية المحاضرين سي رافيتشاندران واليخو بيريز.

وتابع الدورة الجنرال فاروق بوظو مستشار لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، حيث أشاد بأداء المحاضرين، مؤكداً أنهم استخدموا المناهج الحديثة في تقديم المحاضرات.

وأعرب في ذات الوقت عن تقديره للاتحاد الإماراتي المضيف، وذلك على دعمه والترتيبات المميزة التي قدمها قبل وخلال الدورة.

في المقابل تحدث في حفل ختام الدورة السيد/ هاني بلان عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد القطري ونائب رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

حيث شدد على التزام الاتحاد القاري بتوفير أفضل أساليب التدريب والتطوير للمشاركين، مؤكداً أن المشاركين يحملون مسؤولية تطوير قدراتهم وتقديم مستويات مميزة.
وقال بلان: الاتحاد الآسيوي لكرة القدم يطمح الآن في التميز، حيث أن الأداء الجيد لا يكفي لوحده، وترفع الدورة شعار -الحماس من أجل التميز، والرغبة الكبيرة في تحقيق ذلك-“.

دورة حكام اسيوي