الاتحاد القطري لكرة القدمالمسؤولية الاجتماعية

الدوحة – واصل سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم تضامنه مع أسرة كرة القدم العالمية بإرساله عدة رسائل أخرى إلى عدد من رؤساء اتحادات كرة القدم الآسيوية والأوروبية والأمريكية تضامناً معهم في مواجهة جائحة “كوفيد 19”.

والتي تأتي تعزيزاً للعلاقات المتميزة التي تربط الاتحاد القطري لكرة القدم بأسرة كرة القدم في كل من آسيا وأوروبا وأمريكا وتعبيراً عن عمق العلاقات التي تربط بين أسرة كرة القدم القطرية وبين هذه الاتحادات الصديقة .

وتضمنت رسائل سعادة رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم ثقته في قدرة الجميع على العبور بنجاح وأمان من هذه الأزمة والعودة من جديد إلى الحياة الطبيعية بعودة البطولات ومباريات كرة القدم في جميع المسابقات الكروية في كافة الدول ، وأن التعاضد والعمل المشترك البناء لخدمة كرة القدم في اتحاداتنا هما الركيزتان الأساسيتان للنجاح وتخطي هذه الأزمة .

كما أكد سعادة رئيس الاتحاد أن الظرف الاستثنائي الذي نمر به جميعًا مكن أسرة كرة القدم العالمية أن تبقى متحدة وفي صف واحد مقدمة أبرز صور الإخلاص والتفاني تجاه بلدانها وتجاه كرة القدم في مجتمعاتها، لنكون جميعاً يداً بيد في مواجهة فيروس كورونا المستجد والعبور منه إلى بر الأمان ، حيث نبقى جميعاً في قارب واحد .