الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
01.10.2014 14:19 في :

متابعة: بلال مصطفى//


•سعادة وزير الشباب والرياضة: العمل في استاد الريان يعكس مدى التزامنا بتنظيم بطولة تاريخية

علّق سعادة وزير الشباب والرياضة صلاح بن غانم العلي على هذا الحدث بالقول: “إن بدء العمل في هذا المشروع، وغيره من مشاريع كأس العالم منذ الآن، يعكس مدى التزام قطر باستضافة هذه البطولة وحرصها على أن تكون إحدة أفضل البطولات في تاريخ كأس العالم”.

وأضاف سعادته: “سيُشكّل استاد الريان الجديد إضافة مهمة للمنشآت والبنى التحتية الرياضية في دولة قطر،فإلى جانب استضافته لعدد من مباريات كأس العالم فإنه سيؤدي مستقبلاً دوراً محورياً في تطوير الحياة الرياضية في مدينة الريان.

بما سيُوفره من منشآت وملاعب رياضية تُشجع ممارسة الرياضة وأسلوب العيش الصحيّ وتمكن المدينة من استضافة المنافسات الرياضية المحلية والدولية “.


•حسن الذوادي: سيكون لدينا 5 ملاعب قيد الإنشاء مع نهاية العام

بدوره قال السيد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث: “إن انطلاق العمل في مشروع استاد الريان يُعدّ خطوةٌ مهمة على طريق تجسيد رؤيتنا لاستضافة أول بطولة لكأس العالم في منطقة الشرق الأوسط على أرض الواقع.

قطر مستمرة في تشييد الملاعب، ومع نهاية هذا العام سيكون لدينا 5 ملاعب قيد الإنشاء في مراحل مختلفة”.

وأضاف الذوادي: “لقد بذلنا جهداً كبيراً في تخطيط استاد الريان والمنطقة المحيطة به بشكل تفصيليّ، لنضمن استفادة مدينة الريان من المرافق المتكاملة والمستدامة وتحقيق إرث دائم للمدينة بعد البطولة
“.


سعادة رئيس الاتحاد : اتخذنا كافة الإجراءات اللازمة لضمان عدم التأثير على مسيرة نادي الريان

من جهة أخرى أكد الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطريّ لكرة القدم أنّ اتحاد كرة القدم وبالتعاون مع إدارة نادي الريان قد اتخذ كافة الإجراءات اللازمة.

لضمان أن لا يؤثر هذا المشروع على المسيرة الكروية لنادي الريان الذي يُعدّ أحد أقدم الأندية القطرية ويتمتع بجماهيرية كبيرة.

وكانت اللجنة العليا للمشاريع والإرث –الجهة المشرفة على مشاريع كأس العالم في قطر- قد عقدت خلال الفترة الماضية اجتماعات مكثفة مع مسؤولي نادي الريان واللجنة الأولمبية القطريّة.

للاتفاق على ترتيبات عملية الهدم وكيفية الاستفادة من التجهيزات الموجودة في النادي الحاليّ، وذلك لضمان الوفاء بتعهد اللجنة العليا للمشاريع والإرث باستضافة بطولة مستدامة لكأس العالم عام 2022.


•الشيخ سعود بن خالد بن حمد آل ثاني: سعداء بهذا المشروع وسنتكيف مع الإجراءات البديلة

وبعد اطلاعه على مخططات مشروع استاد الريان الجديد أعرب الشيخ سعود بن خالد بن حمد آل ثاني رئيس نادي الريان عن سعادته بهذا المشروع الذي سيوفرللنادي مقراً حديثاً بمواصفات عالمية.

مبدياً دعم إدارة ولاعبي نادي الريان للمشروع واستعدادهم للتكيف مع الإجراءات البديلة خلال هذه الفترة، ومؤكداً في الوقت ذاته أن موظفي النادي الحاليين سينتقلون إلى مبنى مؤقت قريبٍ من موقع النادي الحالي إلى حين انتهاء العمل في الاستاد الجديد.