الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
26.03.2014 13:56 في :

متابعة: بلال مصطفى//
أكد سعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم بأن قرعة كأس أمم آسيا 2015 والتي أقيمت في مدينة سيدني باستراليا متوازنة ولا أعتقد أن هناك مجموعه قوية ومجموعة ضعيفة .

فجميع المجموعات الأربعة متوازنة في ظل وجود أفضل 16 منتخبا في القارة الآسيوية سيشاركون في نهائيات كأس آسيا متمنيا لمنتخبنا الوطني التوفيق وان يحقق نتائج إيجابية تضمن له بلوغ أقصى طموحاته بالنهائيات . ‏

وأضاف رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم ان وجودنا في المجموعه الثالثة مع منتخب ايران والامارات والبحرين يعطينا مزيدا من الجهد والاجتهاد لكي نستعد لهذه البطولة بالشكل المثالي للوصول الى الجاهزية الكاملة قبل انطلاقة البطولة في يناير 2015.

فمن يرد الوصول الى نهائيات كأس اسيا عليه أن يستعد لمواجهة جميع الظروف خصوصا وأننا سنلعب مبارياتنا في مدينتين مختلفتين وهما كامبرا وسيدنى ،وهم ما يتطلب كامل الجاهزية من اللاعبين .

وبين الشيخ حمد بن خليفة بن احمد ال ثاني رئيس الاتحاد القطري لكرة القدم أن طموحنا لا يوجد له سقف في عالم كرة القدم ولكن لابد أن نكون واقعيين في الأمنيات، وسنتعامل مع مباريات كأس اسيا بسياسة خطوة بخطوة .

حيث من حق أي منتخب وصل الى هذه النهاىيات أن يحلم بالفوز باللقب في كأس آوسيا في استراليا، منتخبنا لديه استحقاق مهم في خليجي 22 في شهر نوفمبر والفارق الزمني هو شهر واحد فقط عن كأس اسيا في سيدني.

وكل ما أتمناه أن تبتعد الاصابات عن اللاعبين لأنهم هم الأدوات التي سيخوض بهم المدير الفني هذه المباريات المهمة ،والتى تتطلب توافر أكبر عدد من اللاعبين الجاهزين فنيا وبدنيا. ‏