الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
21.03.2016 9:54 في :

متابعة : بلال مصطفى/ب//
أشعلت الجولة الثالثة والعشرين الأجواء بدوري نجوم قطر ، بنتائجها المثيرة والساخنة ، وزادت من حدة التنافس على الوصافة والمربع الذهبي ، والبقاء وعدم الهبوط لقطر غاز ليغ .
الوصافة وهبوط الفريق الثاني بعد مسيمير إلى الدرجة الثانية ، كانا أكثر المراكز تنافساً وصراعاً ، حيث جاء ختام الجولة قمة في الاثارة والمتعة .

وشهدت المراكز من الثاني إلى الرابع تغييرات غير متوقعة بسبب نتيجة مباراتي لخويا مع السد ، والجيش مع الريان .

حيث احتل السد الوصافة لمدة 90 دقيقة عقب فوزه على لخويا 3-2 ، ثم عاد الجيش إلى الوصافة بفوزه أيضا الساخن على الريان البطل 2-1 عقب مباراة السد ولخويا .

وأخفقت مباراتي القمة في حسم الصراع على الوصافة ، حيث لايزال الأمل قائماَ للجيش والسد ولخويا للحصول عليها من خلال الجولات الثلاث المتبقية بسبب فارق النقاط الضئيل بينهم .

واقترب صراع المربع الذهبي من الحسم رغم فوز أم صلال على الوكرة وارتفاع رصيده إلى 35 نقطة حيث اتسع الفارق بينه وبين لخويا الرابع إلى 6 نقاط ،وتقلصت حظوظ السيلية في المربع بعد تعادله مع قطر.

وزاد صراع البقاء والهبوط شراسة وقوة بسبب نتائج الجولة ، وباتت المنافسة على البقاء وعدم الهبوط محصورة بين قطر والخريطيات والوكرة ، ومن بعدهما الخور والاهلي .

وأصبح موقف قطر والخريطيات صعبا للغاية بعد أن تعادلا مع السيلية والغرافة وظل قطر في المركز الثالث عشر وقبل الأخير برصيد 22 نقطة ، يسبقه الخريطيات في المركز الثاني عشر برصيد 23 نقطة .

وتراجع الوكرة من المركز التاسع إلى المركز الحادي عشر بخسارته أمام أم صلال بهدف وتوقف رصيده عند 26 نقطة، أما الأهلي والخور فقد ابتعدا خطوة مهمة للأمام .
حيث حقق الأهلي فوزاً ثميناً وغالياً على العربي 3-1 بعد أداء جيد للغاية من الأهلي الذي رفع رصيده إلى 28 نقطة وتقدم إلى المركز التاسع ، وخلفه الخور في المركز العاشر بفارق الأهداف بعد فوزه الصعب على مسيمير بهدف للاشئ .

سد لخويا نجوم