الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
22.10.2014 12:16 في :

متابعة: بلال مصطفى/أحمد حسن//

أكد علي سالم عفيفة امين السر العام ورئيس جهاز الكرة السابق بنادي الريان ان الكرة العنابية ودعت شعار التمثيل المشرف ورفعت بدلا منه المنافسة من اجل حصد البطولات والانجازات علي يد منتخبنا العنابي للشباب.

وقال عفيفة المتواجد مع الفريق منذ وصوله الي ميانمار لدعمه والشد من أزر اللاعبين أن لاعبينا اثبتوا انهم بالفعل رجال يعتمد عليهم بعد أن وصلوا الي مرحلة النضج في سن مبكرة باجتيازهم كل الاختبارات الصعبة التي تعرضوا لها في هذه البطولة .

وتابع : بالرغم من أن الفريق مازال في بداية مشواره الا ان احد لم يشعر ابدا بتذبذب في المستوي او تراجع من مباراة لاخري رغم ضغط المباريات ومشقة التنقل من مدينة لاخير اضافة الي تردي ارضيات ملاعب التدريب .

وهذا إن دل على شئ ، فإنما يدل علي شيئ واحد وهو ان الفريق تم اعداده بالشكل المثالي وتم اخضاع اللاعبين لمختلف الظروف حتي يتأقلموا عليها وهذا هو سر نجاح الفريق حتي الآن .

واوضح عفيفة : مباراة ميانمار كانت تجربة جديدة علي اللاعبين بعد ان خاضوا هذه المواجهة وسط عشرات الالاف من الجماهير الغفيرة التي لم ظلت تشجع فريقها بحماسة شديدة علي مدار 120 دقيقة .

واعتقد ان اي فريق اخر غير العنابي كان من الممكن ان يقع تحت الضغط النفسي من جراء هذه الاجواء الحماسية لاسيما بعد ان تقدم المنافس في نتيجة المباراة لكن الثبات الانفعالي والروح القتالية للاعبين ككان لها مفعول السحر في العودة بقوة للمباراة والفوز.

واستطرد : لااستطيع الا ان اوجه الشكر لهؤلاء النجوم علي مما قدموه من مستوي متميز واتمني ان يكملوا مشوارهم بالتتويج باللقب وهم قادرون علي ذلك ان شاء الله .

كما اوجه الشكر لكل من ساهم في اعداد هذا الفريق واخص بالذكر المسؤولين في اسباير واتحاد الكرة والاندية القطرية كما ان الشكر موصول الي طلال الكعبي مسؤول مشروع الامل باكاديمية اسباير في اوربا .