الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
28.09.2013 15:15 في :

متابعة:بلال مصطفى//

خسر منتخبنا القطري مباراته المهمة وفشل في تجاوز نظيره البحريني بعد خسارته بواقع أربعة اهداف مقابل هدفين في المباراة التى جمعت بينهما مساء اليوم على صالة عبد الله بن سحيم بنادي قطرفي البطولة الخليجية الاولى للمنتخبات لكرة الصالات.

حيث فشل منتخبنا فى الحفاظ على تقدمه الذى انهى عليه الشوط الاول لصالحه بنتيجة 2-1 ،ليتوقف رصيده عند 4 نقاط متساويا مع المنتخب السعودي ، بينما رفع المنتخب البحرييني رصيده الى 6 نقاط قبل المواجهة المرتقبة بينهما مساء الاثنين فى ختام البطولة.

ويلتقى منتخبنا مع الكويت الذى حسم اللقب منطقيا بعد ان رفع رصيده الى 9 نقاط ، وفي صورة فوز البحرين على السعودية في المباراة المقبلة فسيرتفع رصيدها الى 9 نقاط لتتساوى بذلك مع الازرق الكويتي.

لكن نظام البطولة ينص على العودة الى المواجهات المباشرة والتى تخدم مصلحة الكويت بعد ان سبق لها تحقيق الفوز على الاحمر البحريني ،وسيلعب العنابى على امل حصوله على المركز الثانى او الثالث بحسابات معقدة نسبيا .

شوط الإثارة والطرد والانذارات

جاءت المباراة مثيرة بين المنتخبين وشهدت تنافسا واضحة معالمه مع إعطاء الحكم صافرة الانطلاق ، ونظراً لرغبة الفريقين الكبيرة في الحصول على نقاط المباراة الثلاث ،شهدت المواجهة منعرجا كبيرا في منتصف الشوط الاول .

بعد ان سادت حالات من الشد والجذب بين لاعبي الفريقين، وهو ما اجبر الحكم على اشهار بطاقته الملونة التى كان لها مفعولا سلبيا في توتر اللاعبين وكانت النتيجة حينها 1-1 بهدفى عمرو محسن وبشار عبد الصمد .

حيث طرد الحكم الاماراتى خميس الشامسى اللاعب جسام صالح لاعب البحرين بعد تدخل عنيف مع عمرو محسن لتشتعل الاجواء بعدها ويتوقف اللعب ، وعقب استئنافه طرد الحكم اللاعب أحمد محمد جاسم من البحرين ولاعب العنابي حمد شهاب الديري .

وتمر الدقائق الباقية ويسجل حازم سامى الهدف الثانى للعنابى من ضربة جزاء ، وينال عمرو محسن الانذار الثانى والبطاقة الحمراء الرابعة فى الشوط الاول بداعي عدم التزامه بالمسافة القانونية المسموح بها عند تنفيذ مخالفة مباشرة لينتهى هذا الشوط بالنتيجة السابقة .

محاولات على المرميين والفوز للبحرين

دخل المنتخب القطري شوط المباراة الثاني محروما من خدمات كابتن الفريق وقلب دفاعه وهو ما أثرعليه كثيراً لكن اصرار الاعبين على الفوز حال دون قبولهم للاهداف.

تراجع المنتخب القطري لم يكن في صالحه في ظل اعتماد منافسه على الضغط على حامل الكرة وهو ما اقلق راحة لاعبيه واجبرهم على ارتكاب اخطاء قاتلة عدل على اثرها المنتخب البحريني النتيجة بعد هفوة دفاعية استغلها محمود عبد الرزاق ويعدل النتيجة من جديد 2-2 .

وبمرور دقيقة واحدة تمكن المنتخب البحريني من اخذ الاسبقية لاول مرة وسجل هدف بنفس طريقة الهدف الاول بعد ان تباطأ لاعب العنابي في ارجاع الكرة ليسجلها محمد سلطان عبد العزيز وسط غضب كبير من المدرب على قبول هدفين في ظرف دقيقة واحدة.

لم تنفع التغيرات التى قام بها مدرب العنابي ميكي في العودة من جديد بل كثف المنتخب البحريني من هجماته وسجل رابع اهدافه عبر لاعبه عبد الله عباس عبد الله وسط بهته دفاعية واضحة من جانب العنابي ، ليطلق فيما بعد حكم المباراة صافرته النهائية معلنا عن تفوق بحريني بواقع رباعية مقابل هدفين.