الاتحاد القطري لكرة القدمالمنتخبات | الفريق الأول

الدوحة – عقد الإسباني فيليكس سانشيز مدرب المنتخب القطري الأول  ،مؤتمراً صحفياً صباح اليوم، بقاعة المؤتمرات بمقر إدارة المنتخبات الوطنية بأسباير، تحدث خلاله عن الاستحقاقات القادمة ومنها بطولة كوبا أمريكا وقبلها مباراة المنتخب البرازيلي المقرر لها يوم 5 يونيو المقبل.

وعبر المدرب في المؤتمر الصحفي عن امتنانه للاتحاد القطري لكرة القدم ولسعادة الشيخ حمد بن خليفة بن أحمد آل ثاني رئيس الاتحاد لما قدموه من دعم له وللطاقمين الفني والإداري.

وقال بأن البداية كانت حين منح الفرصة للإشراف على المنتخب الذي يدرك أنه تنتظره تحديات كبيرة، وقد سبق وحقق نتائج رائعة في كأس آسيا، ولكن ما زال أمامهم عمل كبير، وقال بأنه بعد تجديد العقد عازم على تقديم أفضل ما لديه للمنتخب خلال الفترة المقبلة.

وأوضح الاسباني فيليكس سانشيز بأن هناك عامل مهم جداً في استعداداتهم لكوبا أمريكا يتمثل في الارهاق الذي أصاب عدداً كبيرا من اللاعبين، خاصة وأن المنتخب قد بدأ الموسم مبكراً، وما زال الموسم مستمراً بالنسبة لبعض اللاعبين المشاركين في بطولة كأس الأمير وفي دوري أبطال آسيا.

وكشف المدرب عن بدء استعداداتهم بضم أسماء جديدة تتدرب الآن معهم مثل عبدالعزيز الأنصاري ومصعب خضر وعبدالله عبدالسلام.

وأوضح بأنهم سيغادرون إلى معسكر تدريبي في الولايات المتحدة الأمريكية سيختارون له ما بين 27 إلى 29 لاعباً ثم يغادرون إلى البرازيل لمواجهة منتخبها ودياً يوم 5 يونيو، وبعدها سيتم تقليص القائمة إلى 23 لاعباً للبطولة التي ستقام خلال الفترة من 15 يونيو إلى 7 يوليو المقبلين .

وأكد سانشيز بأن اللاعبين في قمة حماسهم للمشاركة في هذه البطولة، وأن المهم بالنسبة لهم هو تشريف الكرة القطرية، وكذلك اللعب على مستويات عالية مع منتخبات مثل الأرجنتين والاورغواي وكولومبيا.

معرباً عن ثقته في أن المنتخب بعد هذه البطولة سيكون أكثر قدرة على اللعب في أعلى المستويات، وهو الأمر المطلوب خاصة وأن المنتخب سيستضيف بطولة كأس العالم 2022 في قطر.