الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
11.02.2014 21:23 في :

متابعة: بلال مصطفى/م//

المفتاح:اليوم الرياضى للدولة إنجاز كبير لدولة قطر

اشاد علي جاسم المفتاح، مدير إدارة التطوير باتحاد الكرة، باليوم الرياضي للدولة وقال انه يعتبر بمثابة إنجاز كبير لدولة قطر، حيث يشهد تواجد الجميع في الملاعب، وقد تحولت قطر إلى ملعب كبير، ليمارس الجميع الرياضة.

وهو شيء لا يوصف حيث يعيش الجميع في سعادة كبيرة لا نستثني أحداً، صغاراً وكباراً، رجالاً ونساء، وأنا شخصياً سعيد جداً لما أشاهده من ألعاب وأنشطة، وهناك أمور كثيرة تحدث في هذا اليوم لا نراها في دولة غير قطر.

وعن إدارة التطوير ومساهمتها في اليوم الرياضي قال المفتاح: نحن كادارة نشارك ضمن أنشطة اتحاد الكرة، كما أن هناك مشاركات أخرى للفئات السنية عبارة عن بطولة تنظمها مؤسسة أسباير زون.

وفي مباني إدارة التطوير هناك الكثير من الفعاليات المنظمة، وكل البلد اليوم تمارس الرياضة، وهذا يعتبر أمرا مختلفا ويحسب لدولة قطر ولحكومتنا الرشيدة.

هاني بلان: اليوم الرياضى للدولة له رسائل واضحة

يرى هاني طالب بلان، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة إن اليوم الرياضي للدولة يعتبر يوما ممتعا ومبهرا، وله أهداف ورسائل واضحة نرسلها لكل العالم، من أهمها المشاركة الكبيرة لكل فئات المجتمع في ممارسة الرياضة.

وأكد أنهم محظوظون بوجود يوم رياضي يلتقي فيه الجميع ويمارسون الرياضة، وكل واحد يقوم بعمل كشف حساب لما قام به من أنشطة طيلة العام، وهو يوم يعتبر مشجعا لممارسة الرياضة طوال العام، كما أنه يعتبر ممارسة طيبة في تحقيق رؤية قطر 2030.

وأضاف نائب الرئيس التنفيذي: هذا اليوم يشهد تفاعلاً كبيراً من قبل، فكل واحد يقوم بممارسة الرياضة التي يستطيع ممارستها، ونلاحظ السعادة الكبيرة على أوجه الجميع.

وأضاف هاني بلان: بالنسبة لنا في عائلة كرة القدم، يتشارك اتحاد الكرة ومؤسسة دوري نجوم قطر للجنة العليا للمشاريع والإرث ، ونحن نلاحظ أن الفعاليات التي نقوم بتقديمها تزيد إبهارا عاماً بعد الآخر.

وكذلك طريقة المشاركات تشهد تطوراً واضحاً، لنسمح للجميع بالمشاركة، وخلال هذا العام زادت أعداد المباريات والملاعب، كما أصبح هناك برامج تفاعلية أكبر للأسرة، ونحن نقوم بترتيب أوراقنا عاماً بعد الآخر لنصل إلى الأفضل.

فهد ثاني:الرياضة ليست حكراً على فئة معينة

اعتبر فهد ثاني مدرب المنتخب القطري لكرة القدم إن الأجواء في اليوم الرياضي للدولة رائعة، وهي تؤدي إلى الخروج عن المألوف وكسر الروتين الذي يعيشه الإنسان طيلة العام، كما أن الرياضة تعتبر ثقافة، ويفترض أن يعمل الجميع للمحافظة على ممارسة الرياضة طيلة العام بدءاً من اليوم الرياضي.

وأضاف فهد ثاني: من الجيد أن نحافظ على نفس النشاط عاماً بعد الآخر، ولليوم الرياضي فوائد كثيرة منها الالتقاء بين عائلة كرة القدم، وكذلك بالنسبة لجميع الموجودين في دولة قطر، والرياضة ليست لفئة معينة ولكل شخص في المجتمع، كبيراً كان أو صغيراً، رياضة يمكنه أن يمارسها ليعاود نشاطه والرياضة تعود على الجميع بالفائدة وهي ليست حكراً على المحترفين فقط.

طلال القرقوري: للرياضة أثر كبير على صحة المجتمع وأفراده

قال المغربي طلال القرقوري، إن ممارسة الرياضة في اليوم الرياضي شيء جميل، حيث يشهد مشاركة كل فعاليات المجتمع في هذه التظاهرة الرائعة، ونتمنى أن نشاهد مثل هذا النشاط في كل الدول العربية، للفائدة الكبيرة التي تعود على المجتمع من خلاله.

وأضاف طلال القرقوري: التنظيم يعتبر رائعاً جداً حسب ما شاهدته في أسباير التي أمارس فيها الرياضة ضمن عائلة كرة القدم، ومن الواضح أن هناك اهتماماً كبيراً بالسلامة، وكذلك تهيئة الأجواء للجميع لممارسة الرياضة بمختلف طرقها.

وأعتقد أنه شيء رائع وجميل، ويشجع كل فئات المجتمع على ممارسة الرياضة لأنها شيء مهم بالنسبة للصحة، ويجب أن لا يكتفي باليوم الواحد، ويجب تحفيز الجميع على ممارسة الرياضة، ومن لا يستطيع الركض والجري فيمكنه ممارسة رياضة المشي، وذلك للفوائد الصحية الكبيرة