الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
15.04.2014 1:04 في :

متابعة: بلال مصطفى/qsl//
بلان هاني : كاس قطر امتداد للبطولات السابقة

أكد هاني طالب نائب الرئيس التنفيذى لمؤسسة دورى نجوم قطر ، اعتزازه وفخره بمناسبة تدشين الكأس الذي يحمل اسم البلد الحبيب قطر، وقال انه سيكون امتداد للبطولات السابقة بداية بالمربع ثم كأس سمو ولي العهد.

موضحاً بأن البطولة بمسماها الجديد تتميز بانه يتنافس عليها الاربعة الاوائل بالدوري والذين تقدم لهم بالتهنئة والشكر على الجهود الكبيرة التي بذلوها والعمل الدؤوب الذي قاموا به حتى يصلوا الى هذه المكانة، كما تحدث بشكل خاص عن فريق السيلية الذي قال انه استحق التواجد بين الاربعة الأوائل.

وأوضح هاني بلان بأنه يتوقع منافسة قوية خاصة وان هذه أول مرة تلتقي فيها هذه الفرق مع بعضها البعض في هذه المرحلة من البطولة، مؤكداً أن حق التنافس على اللقب الأول مشروعة للجميع.

وكشف هاني طالب بلان بأن البطولة تعتبر امتداد لكأس ولي العهد والتي سبق وادارها حكام قطريين، مؤكدا على التوافق التام في الآراء بينه كرئيس للجنة الحكام وناجي الجويني المدير التنفيذي في ضرورة أن ينال الحكم القطري فرصته، موضحاً بأنه يعد الجميع بأن يكون التحكيم في هذه البطولة مميزاً.

وأضاف نائب الرئيس التنفيذي بأن المؤسسة قامت بالتعاون مع الأندية بوضع خطة شاملة لجذب الجماهير لبطولة كأس قطر في نصف النهائي والنهائي.

وسيكون هناك اعلان مكثف للبطولة عبر قناة الكأس وصوت الخليج، وكذلك سيتم تنظيم فعاليات في سوقف واقف وكتارا وغيرها من اماكن التجمع.

كما ستنطلق حملة بيع التذاكر داخل الدوحة وفي مدينتي الخور والوكرة ، وقال هاني بلان بأن الاندية عليها أن تجتهد بشكل أكبر لجذب الجماهير للبطولة.

عيسى الهتمى : تقنيات جديدة متطورة

من جانبه قال عيسى الهتمي مدير قنوات الدوري و الكأس بان التحضيرات لنقل البطولة تسير بصورة جيدة باعتبارهم شركاء وداعمين للمؤسسة.

وكشف بان هذه البطولة ستشهد استخدام كاميرات تدخل لأول مرة الخدمة تم تركيبها في ملعبي البطولة والتي ستغطى بعدد 35 كاميرا، كما انهم قاموا وفي اطار التجديد بالتعاقد مع متخصصين سبق لهم العمل في كأس العالم.

واضاف الهتمي بان المؤسسة منحتهم حق اختيار فكرة الكأس، ومن خلال التفكير لمدة اسبوعين وبعد مشاهدتهم للكثير من الكؤوس العالمية وصلوا الى قناعة بضرورة صناعة كأس مختلفة لقطر.

وأوضح بأنهم عملوا على ربط تصميم علم قطر مع النشيد الوطني، وقاموا بطرح الفكرة على التشكيلي القطري العالمي علي حسن الذي رحب بالفكرة وعمل تصميم لوحة الكأس.

وقد تم تجهيز الكأس في مدة اسبوعين وهو كأس قطري 100% تمت صناعة بالذهب والياقوت وقد تمت مراعاة حجم الكأس وشكله وهو يزن ما مقداره 5.9 كيلو جرام.

أحمد الحرمي : تدشين البطولة لحظة تاريخية

وتحدث أحمد الحرمي من جانبه عن نظام البطولة فقال بأن هذه البطولة تعتبر لحظة تاريخية لأنها أول بطولة تحمل اسم قطر، موضحاً بأن البطولة تلعب بنظام خروج المهزوم.

وستلعب مباراتي نصف النهائي يوم 19 ابريل الحالي باستاد سحيم بن حمد بنادي قطر ويلتقي في المباراة الأولى الجيش مع السد وفي الثانية السيلية مع لخويا وتلعب المباراة النهائية يوم 26 أبريل بين الفائزين في نصف النهائي.

واوضح الحرمي بأنهم قاموا بمراعاة توقيت الصلاة بين المباراتين، كما كشف بأن هذه البطولة تشهد تعيين منسق عام وهو حسن ربيعة الكواري وذلك لضبط الجودة.

على حسن : أشعر بالفخر للمساهمة فى هذا العمل الكبير

من جانبه قال علي حسن التشكيلي القطري العالمي بأنه يشعر بالفخر للمساهمة في هذا العمل الكبير الذي يحمل اسم قطر.. واوضح بأنه كان مهموماً بشكل أكبر بالنشيد الوطني وكيفية تصويره بلغة جمالية، خاصة وانك يمكن أن تحس بقيمته عندما تسمعه ملحناً أو بالالقاء الشعري.

ولكن الجديد كان وضعه في لوحة حروفية. واضاف علي حسن: قمت بمقابلة الجلنة المنظمة للبطولة وتصميم 7 لوحات حتى نصل الى الشكل المناسب للكأس، وقد سعدت كثيراً بالالتقاء الفن مع الرياضة.

وعن كون الكأس تعتبر الأولى القطرية من الفكرة الى التصنيع قال الفنان التشكيلي: بالتأكيد اصبح لدينا الكثير من الخبراء بسبب أن قطر تستقطب الكثير من الخبراء من مختلف دول العالم وهذا الأمر تسبب في خلق جيل واعي .

والمهم في مثل هذه الأمور هو الفكرة والشكل العام، وقد عملنا كفريق عمل للوصول الى الفكرة ومن ثم الى مرحلة التنفيذ.