الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
29.01.2014 22:34 في :

متابعة: بلال مصطفى/م/

يصل هذا الأسبوع دوري نجوم قطر محطته الثامنة عشر التي تعد بالكثير من المواجهات القوية والحارقة بعد ارتفاع درجة الإثارة في الجولات الأخيرة سواء من حيث النتائج أو الأهداف الغزيرة التي حملتها الجولة السابعة عشر.

حيث يحل لخويا المتصدر ضيفا ثقيلا على معيذر الغريق في مواجهة تبدو على الورق لصالح الأول بالنظر إلى الفوارق الفنية الكبيرة بين الفريقين ، فلخويا حقق سبع انتصارات في المباريات الثمانية الأخيرة وأكد عودته بقوة لاستعادة اللقب من جديد .

ويسعى بالتالي إلى الحفاظ على فارق النقاط عن مطارديه أو توسيعه في حال تعثرهم فيما يبحث معيذر عن قشة للتعلق بها بحثا عن الافلات من مخالب المركز الأخير.

ويحل الجيش صاحب المركز الثاني ضيفا بدوره على الوكرة في مباراة قوية تدور رحاها بالجنوب حيث يسعى طرفاها إلى حسم نتيجتها لصالحها والخروج بالنقاط الثلاث كاملة من المعركة الضارية .

فالجيش في مرحلة إعادة ترتيب أوراق نجح في أول خطوتين ويدرك أنه مطالب بالمزيد فيما يتطلع الوكراوية إلى استعادة ذاكرة الانتصارات من جديد.

ويصطدم الغرافة بالريان في مباراة قوية وصعبة على الطرفين معا لكونهما يمران بظروف صعبة خاصة بالنسبة للرهيب المطالب بانتفاضة للخروج من المأزق الذي يوجد فيه حاليا .

والافلات من شبح الهبوط والفاصلة فيما تفرض الظروف على الغرافة البحث عن الانتصار السادس للعودة إلى الواجهة من جديد بعد ثلاث هزائم متتالية طوحت به إلى المركز الثامن.

ويستضيف الخور بملعبه فريق العربي الجريح في مواجهة صعبة للطرفين فالخور مازال يبحث عن إيقاع يعيد له التوازن ويتيح له التقدم في جدول الترتيب .

بدلامن متاهة التعادلات التي يملك رصيدا كبيرا منها (11تعادلا) فيما يسعى العرباوية لتضميد جراحهم بعد ضربتين متتاليتين دفع المدرب شتيلك ثمنها بمغادرة النادي من جديد.

ويحل الأهلي المنتشي بانتصاراته وصولاته ضيفا على أم صلال الذي بدأ مرحلة التصحيح بخمس انتصارات متتالية لتكون واحدة من المباريات القوية في الجولة .

فالعميد مطالب بتأكيد نتائجه السابقة للابقاء على موقعه في المربع الذهبي قريبا من المتصدر فيما يتطلع الصقور لتحقيق فوز سادس يبعدهم أكثر عن منطقة الخطر التي ظلوا فيها طوال مرحلة الذهاب .

وفي لقاء آخر لا يقل أهمية يلتقي الخريطيات بالسيلية في مواجهة متكافئة سيؤول في النهاية لمن يحسن تدبير أوراقه واستثمار عناصر القوة في فريقه.

آخر لقاءات الجولة تجمع قطر والسد في لقاء مصيري بالنسبة لحامل السد الذي فقد الكثير من بريق الموسم الماضي ويتطلع إلى تصحيح أوضاعه بداية من مواجهة اليوم .

فيما يسعى الملك إلى استعادة توازنه من جديد بعد هزات مختلفة عنوانها تذبذب النتائج من جولة إلى أخرى ويبدو أن الحسين عموتة سيكون المعني أكثر بنتيجتها لأنه تحت الضغط في الوقت الراهن والأعين مركزة عليه أكثر من لازاروني البعيد في الوقت الحالي عن المساءلة.