الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
06.11.2014 19:15 في :

متابعة: بلال مصطفى//

أعلن الإتحاد القطري لكرة القدم عن زي الفريق الأساسي وزيّه على أرض الخصم لعام 2014 كاشفاً عن تصميم مميز يجمع الهوية القطرية مع الأداء العالي والاستدامة.

وسيلعب المنتخب القطري لأول مرة في زيّه الجديد في مباراته في 13 نوفمبر 2014 في الرياضة ضمن البطولة الإقليمية القادمة.

يتميّز زي المنتخب القطري الأساسي باللون العنابي الشهير الذي يؤكد على الاعتزاز بالوطن ويأتي الكمّان باللون الأبيض وقد صممت الياقة على شكل V. وقد وضع شعار المنتخب بكل فخر عند يسار القميص فيما علامة Nike على الجهة الأخرى.

وتتلاءم الشرائط الملونة في السروال القصير والجوارب مع كمي القميص لإطلالة أنيقة متكاملة.

img.kooora.com


زي الفريق القطري بالعنابي والأبيض يذكر بإرث المنتخب منذ سنة 1970

أما بالنسبة لزي المنتخب على أرض الخصم، فيأتي القميص باللون الأبيض والكمين باللون العنابي وقد صمم العنق على شكل V فيما يأتي محيط العنق من الجهة الخلفية باللون العنابي، ويتناسب السروال القصير والجوارب مع الكمين.

في هذا الإطار قال منصور الانصاري مدير التنفيذي للمنتخبات الوطنية القطرية: “يعتبر إطلاق الزي للموسم الجديد خطوة إضافية نحو تعزيز علاقتنا مع علامة تجهيزات كرة القدم الرائدة في العالم. فبفضل ابتكارات Nike، نحن واثقون أن اللاعبين سيشعرون براحة تامة وسيقدمون أفضل أداء خلال كأس الخليج وغيرها من البطولات الدولية.”

من جهته قال محمد باقر، الرئيس التنفيذي للعمليات لسن أند ساند سبورتس: “يشرفنا أن نتعاون مع الإتحاد القطري لكرة القدم. ويعتبر الكشف عن الزي الجديد محطة رئيسية لشركة Nike عبر موزعها المعتمد مجموعة سن أند ساند سبورتس والإتحاد القطري لكرة القدم.

فيما يستعد المنتخب القطري إلى التأهل لبطولات دولية، أردنا أن نبتكر له زياً مميزاً يسمح للاعبيه بتحقيق أهدافهم.”

أسس المنتخب القطري عام 1970 وقد تمكّن من الفوز بكأس الخليج مرتين (1992 و2004) والتأهل لنهائيات كأس آسيا تسع مرات.

وقال إدغار جوريسن، مدير علامة Nike في أوروبا الشرقية والوسطى: “تمكننا ابتكاراتنا من المحافظة على موقعنا كعلامة رائدة في عالم كرة القدم. فيتميّز الزي الجديد بتكنولوجيا dri-fit التي تمنح اللاعبين راحة قصوى وتساعدهم على تقديم أفضل ما لديهم.”


تكنولوجيا Nike Dri-Fit

تعمل تكنولوجيا Nike Dri-Fit على سحب العرق بعيداً عن الجسم إلى الوجه الخارجي من الملابس حيث يمكن أن يتبخر بسهولة ما يساعد اللاعبين على المحافظة على الجفاف والحرارة المثالية ليقدم أفضل ما عندهم خلال المباراة.

بالإضافة إلى ذلك، توجد مناطق تهوية معززة تتألف من ثقوب صغيرة تم تصميمها باستخدام الليزر في مناطق محددة على الزي، من أجل زيادة دوران الهواء داخل الطقم وبالتالي تعزيز راحة وبرودة اللاعبين طوال وقت المباراة.

وقد صنع الزي الجديد من نسيج محبوك يتألف من القطن والبوليستر المعاد تصنيعه الذي يساعد على التخلص من العرق فيما يحافظ على الشعور بالراحة.


الاستدامة البيئية

تتابع Nike التركيز على الاستدامة البيئية في ملابس اللاعبين التي صنعت من البوليستر المعاد تدويره. وقد ابتكرت هذه الملابس لتوفير أداءً مرتفعاً من دون التأثير سلبياً على البيئة، وقد صنع الزي من إعادة تدوير قناني المياه البلاستيكية فالسروال القصير مصنوع 100% من البوليستر المعاد تدويره والقميص 96% والجوارب 78% من البوليستر المعاد تدويره.

يذكر أن تصنيع زي واحد يتطلب حوالى 18 قنينة ماء تقريباً وفي السنوات الأربعة الماضية عملت شركة Nike على إعادة تدوير ما يزيد عن مليارين من هذه القناني لصناعة الملابس الرياضية.

وعبر استخدام البوليستر المعاد تدوير، تكون Nike قد خفضت الطاقة المتوجبة لصناعة الملابس بما يصل إلى 30 بالمئة، وسيكون الزي الجديد متوفراً في متاجر Nike في المنطقة ابتداءً من سبتمبر مقابل 365 ريالاً قطرياً للرجال و299 ريالاً للرياضيين الصغار.

img3.kooora.com