الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
10.06.2015 14:49 في :

بلال مصطفى/المالديف//
أكد المدير الفني لمنتخبنا الوطني الأول الأورغواياني دانيال كارينيو على أهمية اللقاء الافتتاحي أمام منتخب المالديف في مستهل مشوار العنابي بتصفيات كأس العالم وكأس آسيا .

وأوضح كارينيو في المؤتمر الصحفي الذي عقد قبل اللقاء بقاعة المؤتمرات الصحفية بملعب الاستاد الوطني أن منتخبنا جاهز للقاء المالديف ، لاسيما بعد اللقاءين التجريبين اللذين خاضهما الفريق أمام أيرلندا واسكتلندا.

حيث قدم حلالها مستى طسيب من الأداء وحقق نتيجة مرضية بالتعادل في الأ,ليى والخسارة بصعوبة في الثانية وهو ما عزز من ثقة اللاعبين والجهاز الفني .

وأضاف : كان قوام القائمة 26 لاعبا وجئنا بـ 23 لاعباً واستعداداتنا كانت جيدة على مستوى التنظيم وأداء اللاعبين وتجاوبهم معنا ، وجئنا إلى المالديف للحصول على نقاط المباراة الثلاث .

وأكمل : في الحقيقة نعرف أن مستويات الفرق متقاربة وذهنيا نركز على النقاط الثلاث ، لتكون دفعة قوية للعنابي في بداية المشوار وتعزز طموحاته بتصدر المجموعة وتحقيق هدف التأهل إلى المرحلة الأخيرة من التصفيات.

وأجاب كارينيو عن أسئلة الصحفيين ووسائل الإعلام المختلفة في المؤتمر الصحفي ، حيث أوضح : قمنا بدراسة طرق اللعب لمنتخب المالديف كما فهل هو تماما بكل تأكيد ، وبالنسبة لفرق المستويات والتصنيف الدولي فهي مجرد أرقام والواقع شئ آخر .

وأكد : هو نفس الفارق بين اسكلتندا وقطر في التصنيف وعندما تقابلنا داخل الملعب كان للواقع شئ آخر حيث لم يكن هناك فارق كبير بل على العكس قدمنا المردود الأفضل ولذلك نحن نحترم الخصم وعلينا الحذر .

وعن سؤال آخر حول ضغوطات كرة القدم ، أجاب : دائما في كرة القدم توجد ضعوطات ويجب علينا أن نعرف كيف نتعامل معها والفرق الكبيرة هي التي تتغلب على مثل هذه الأمور محققة أهدافها .

وحول مواجهة المالديف مع كوريا وإيران من قبل وعدم الحسارة بنتائج كبيرة ، أشار إلى أن المباراة صعبة وقوية ومتقاربة بين الفريقين والجزئيات الصغيرة ستحسم الامور بشكل كبير .

مضيفاً : بالفعل الفترة السابقة على الرغم من قصرها إلا أننا تجاوبنا بشكل سريع وحدث تواصل متميز بيننا وبين اللاعبين والفريق جاهز لبداية التصفيات بشكل صحيح والفترة كافية بعض الشئ لإحداث هذا التجانس .

وعن الدعم الشعبي والرسمي لفريق المالديف ونفاد تذاكر المباراة وأثره على العنابي ، أكد كارينيو أن هذا أمر طبيعي في كرة القدم ولو سيكون له تأثير سيكون على المنتخب المالديفي وبالنسبة لنا سنركز على الأمور التي تهمنا بكل تأكيد.

وأضاف كارينيو بأننا لن نفوز قبل أن نلعب واللعب القوي واحترام الخصم هو ما سيحقق الفوز الذى نسعى إليه ويجب أن ننحي جانبا كل ما يقال حول فوز العنابي قبل اللقاء.
وشكر كاريينو بوبوف مدرب المالديف على ما قاله عن العنابي وعنه شخصيا واتفق معه على أن 90 دقيقة هي عمر المباراة هي ما ستحدد النتيجة .

وليس أكثر من ذلك وبالطبع للمباراة أهمية وعلى المستوى الشخصي ايضاً كأول مباراة رسمية مع العنابي .

مؤتمر مالديف