الاتحاد القطري لكرة القدمبيانات صحفية
14.11.2022 22:01 في :

الدوحة – قطر : بيان صحفي | تعتبر لعبة كرة القدم الرياضة العالمية الأولى التي تحمل مضامين عديدة تسعى من خلالها لتغيير حياة الناس والمجتمعات إلى الأفضل، لاسيما وهي اللعبة الشعبية الأولى على مستوى العالم ما يجعلها ذات تأثير إيجابي تبعث من خلاله رسائل السلام وتوحيد الشعوب لنبذ التعصب والعنف ، فهي اللعبة التي تُمارس في كل مكان دون قيد أو شرط مما يجعلها تسكن القلوب ببساطتها وسهولة ممارستها، ومع كأس العالم FIFA قطر2022 تجتمع الأهداف وتتقارب مع تواجد أغلب شعوب الكرة الأرضية،لتتحقق على أرض قطر متعة كرة القدم الحقيقية،بالقدرة على توحيد الشعوب وإسعادهم وإحداث تغييرات إيجابية .

من هذا المنطلق يؤكد الاتحاد القطري لكرة القدم على أن لعبة كرة القدم هي الأداة القوية التي تُلهم الجماهير في كافة أنحاء العالم ، وحان الوقت لكي نحتفل معاً بكأس العالم FIFA قطر2022 ، ونعتبر ذلك هدفاً نوحد من خلاله الجهود كافة حتى تكون المنتخبات الـ32 والجماهير المشاركة من جميع أنحاء العالم سعداء بهذه التظاهرة العالمية مع لعبتهم المحبوبة ومعشوقتهم كرة القدم .

وبهذه المناسبة نتقدم بخالص الشكر والتقدير إلى كافة الاتحادات الكروية في جميع أنحاء العالم التي دعت إلى إبعاد كرة القدم وأجواء كأس العالم عن أي موضوع يعكر صفوها،وأن نركز على كرة القدم وأجوائها الرائعة ، وما نراه اليوم في قطر يدعونا للتوحد والالتفاف، وعلينا جميعًا أن نحتفل بكأس العالم والاستمتاع بلعبة كرة القدم بعيداً عن كل شيء قد يؤثر على هذه التظاهرة العالمية والتي نسعى جميعاً من خلالها إلى تحقيق أفضل النتائج سواء في الملعب أو خارجه لتتحقق مضامين كرة القدم الرائعة بكل تأكيد .

ومن هنا يؤكد الاتحاد القطري لكرة القدم أن لعبة كرة القدم وُلدت لتبقى وتستمر فهي معشوقة الملايين في العالم وجاء الوقت الذي نستمتع فيه – جميعاً – بعد الأحداث التي واجهتها البشرية كافة وهي أزمة جائحة كورونا والتوقفات التي حدثت لأغلب المسابقات الكروية في العالم،فكأس العالم FIFA قطر 2022،تأتي بعد نجاح العالم في التصدي لتفشي جائحة فيروس كورونا المستجد .

وختامًا .. فإن بطولة كأس العالم تدعونا جميعًا إلى الوحدة والاحترام والشمولية، وهي القيم الأساسية التي تروج لها كرة القدم، فالأخلاق ركيزة أساسية واستراتيجية قومية وضرورة للتماسك الاجتماعي لدى كافة المجتمعات،كما يسعدنا أن نرحب مرة أخرى بكافة المنتخبات التي وصلت إلى دولة قطر للمشاركة في كأس العالم والمنتخبات الأخرى التي ستصل خلال الساعات القليلة القادمة.

كما نتمنى لهم جميعاً طيب الإقامة في بلدهم قطر ، ونتمنى كذلك لكافة الجماهير التي بدأت تتوافد على قطر،إقامة رائعة وندعوهم للاستمتاع بأجواء البطولة وفعالياتها المتنوعة في أرض المونديال والتعرف عن قرب على الثقافة العربية بشكل عام والقطرية بشكل خاص.. ونقول لهم :” مرحباً بكم في قطر”.