الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
08.11.2015 23:11 في :

متابعة : بلال مصطفى/ح//

شدد إسماعيل محمد ـ لاعب منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم – على أهمية المباراة التي سيخوضها منتخبنا أمام نظيره التركي يوم الجمعة المقبل باستاد لخويا.
وقال أن المباراة ستكون تجربة قوية خاصة وأن المنتخب التركي ينتمي إلى المدرسة الاوربية وهو أحد المنتخبات المتطورة والتي تمكنت من التأهل إلى يورو 2016 ، مشيراً إلى أن منتخبنا يسعى إلى تحقيق أقصى استفادة من ودية يوم الجمعة المقبل .
وأضاف إسماعيل قائلا :” ستكون مباراتنا أمام تركيا اختباراً جاداً وقوياً ، لأن المنافس هو أحد المنتخبات القوية والذي تمكن من تحقيق نتائج جيدة بالتصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس الامم الاوروبية.
وهو ما ساعده على التأهل إلى النهائيات ،لذلك فإن الهدف الذي نتطلع اليه من خلال هذه المباراة هو اكتساب خبرات جديدة والاحتكاك وتحقيق أقصى استفادة فنية.”
وأوضح إسماعيل أن لاعبي منتخبنا سيخوضون مباراتهم أمام بوتان يوم 17 الحالي بكل قوة وجدية من أجل مواصلة انتصاراتهم وتحقيق الفوز السادس على التوالي بالتصفيات المونديالية والقارية .
وقال أنه لن تكون هناك استهانة من لاعبينا بالمباراة ، مشيراً إلى أن جميع اللاعبين لديهم الرغبة القوية لمواصلة العروض القوية بالتصفيات الونديالية والقارية حتى يقترب المنتخب من التأهل إلى المرحلة الاخيرة لتصفيات المونديال المقبل.
أما عبد الرحمن محمد ـ لاعب منتخبنا الوطني الاول ـ فقال أن المواجهة التي سيخوضها المنتخب أمام نظيره التركي يوم الجمعة المقبل ستكون تجربة قوية ومفيدة .
موضحاً أن المباراة تكتسب أهمية خاصة لأنها ستكون أمام أحد المنتخبات الأوروبية القوية ، وهو ما سيدفع المنتخب إلى الحرص على تحقيق أقصى استفادة فنية من اللقاء .
وأضاف عبد الرحمن محمد قائلا :” بالفعل ستكون تجربة تركيا إحدى المواجهات القوية التي سنلعبها قبل مباراتنا الرسمية امام بوتان .

لاسيما وأن المنتخب التركي قوي للغاية وكل ذلك يدفعنا إلى التعامل مع المباراة بجدية كبيرة حتى نتمكن من تحقيق أقصى استفادة فنية .”
وأشار عبد الرحمن محمد إلى أن المنتخب سيتعامل مع مباراته المقبلة أمام بوتان بكل قوة وجدية حتى يواصل انتصاراته ويقترب من التأهل الى المرحلة الاخيرة من التصفيات المونديالية .
موضحا أنه لن يكون هناك تراخياً في هذه المباراة او استهانة بالمنافس ، وأنهى عبد الرحمن محمد تصريحاته مؤكداً أن كرة القدم لاتعترف بالأسماء ولكن تعترف بالعطاء داخل أرض الملعب .

فرحة عنابية