الاتحاد القطري لكرة القدمكأس الأمير
24.04.2019 20:13 في :

الدوحة : حظيت مدرسة سعود بن عبدالرحمن النموذجية بالوكرة باستضافة كأس الأمير ضمن الجولات الترويجية التي يقوم بها وفد الاتحاد القطري لكرة القدم للترويج للبطولة في نسختها السابعة والأربعين ، حيث جاءت الزيارة مثيرة بحماس الطلاب وكانت امتداداً لحالة من الحب والشوق الذي لا ينقطع لكأس الأمير.

ومثل وفد الاتحاد في هذه الزيارة كل من نورة التميمي رئيس قسم الفعاليات والمسئولية الاجتماعية بالاتحاد ، ونبيل قايد منسق شؤون المدارس ، وحسين الشرشني من إدارة شؤون المسابقات واللاعبين ، بالإضافة إلى نجم الكرة القطرية السابق جاسم التميمي لاعب الوكرة و المنتخب الوطني ، وأحمد فاضل نجم وكابتن نادي الوكرة ، وكان في استقبال الوفد والكأس الغالية كل من مديرة المدرسة الأستاذة بدرية محمد العمادي ، ومنسقة التربية البدنية نبراس كنعان التميمي ، ومعلمات التربية البدنية أسماء السليطي، شعاع المري ، ومعلمة التربية الموسيقية مها حسن .

جاء الاستقبال غاية في التميز والترحاب الكبير والحفاوة البالغة من إدارة المدرسة بالوفد والكأس الغالية ، حيث لاقت الزيارة تفاعلاً متميزاً من قبل الطلاب رغم حداثة سنهم حيث أبدوا فرحتهم الكبيرة بتواجد الكأس الغالية وأعربوا عن امتنانهم باختيار الاتحاد لمدرسة سعود بن عبد الرحمن ضمن المدارس المستضيفة للكأس في الجولات الترويجية للنسخة الحالية ، كما كان هناك حرص كبير على التقاط الصور التذكارية مع الكأس والضيوف ، وتم تبادل الدروع والهدايا التذكارية ، وتم تسليم مجسم كأس الأمير لمديرة المدرسة من قبل جاسم التميمي  .

واشتملت الزيارة على فقرات متنوعة ، وبدأ الاستقبال بإلقاء كلمة ترحيبية و قصيدة شعرية احتفالاً بالكأس والوفد واللاعبين ، وأعقب ذلك فقرة النشيد الوطني وتحية العلم والتي قدمها طلاب المدرسة في عرض فني رائع امتزجت معه الأناشيد والأغاني الوطنية والعروض الرياضية ، وذلك بإشراف قسم الموسيقى في المدرسة ومعلمة التربية الموسيقية مها حسن ، وتضمنت الفقرات إقامة مباراة بين فريقين من طلاب المدرسة بمشاركة اللاعب أحمد فاضل في أجواء وتشجيع حماسي من زملائهم ، وتم توجيه الدعوة للطلاب لحضور مباريات كأس الأمير والمباراة النهائية .

تأتى جولة الكأس في كل موسم في إطار الشراكة الدائمة والتواصل المستمر للاتحاد القطري لكرة القدم مع المجتمع القطري بكافة شرائحه، وإيماناً من الاتحاد بالدور الكبير الذي تقوم به هذه الجهات والمؤسسات في الحركة الرياضية بشكل عام وكرة القدم على وجه الخصوص، لتؤكد الفعاليات والحملات الترويجية على أن بطولة كأس الأمير تبقى الـحـدث الأهم الذي يترقبه الجميع، لما تمثله البطولة من قيمة معنوية كبيرة ذات مضامين رياضية، واجتماعية وثقافية كبيرة.

وتمثل الزيارات الترويجية أهمية كبيرة للاتحاد إيماناً منه بالدور الكبير التي تقوم به المدارس في الحركة الرياضية بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص، سواءً من المدارس القطرية أو مدارس الجاليات أو المدارس الأجنبية، وتستمر الجولات الترويجية لكأس الأمير طوال الفترة الحالية وحتى اقتراب موعد المباراة النهائية.