الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار

الصين – غوانغجو – متابعة : بلال مصطفى – afc : نجح منتخبنا الأوليمبي في التأهل للدور ربع النهائي من بطولة كأس آسيا تحت 23 عاماً 2018 ، بعد فوزه على الصين – المضيفة – 2-1 اليوم الاثنين على ستاد مجمع غوانغجو الأوليمبي الرياضي في غوانغجو ، ضمن الجولة الثالثة والأخيرة من منافسات المجموعة الأولى .

قدم منتخبنا الأوليمبي واحدة من أجمل مبارياته دفاعاً وهجوماً ، وظهر جميع اللاعبين بمستوى رائع وانضباط تكتيكي يحسب للجهاز الفني بقيادة الإسباني فيليكس سانشيز الذي أجاد في قراءته للقاء ، وحقق الهدف منه بالتأهل المستحق .
تقدم المنتخب الصيني عبر هدف ياو جونشينغ في الدقيقة الثالثة، قبل أن يرد منتخب قطر بهدفين عن طريق المعز علي (44 و77) ، وأكمل منتخب الصين المباراة بعشرة لاعبين عقب طرد المدافع هي تشاو في الدقيقة 41 نتيجة حصوله على الإنذار الثاني.

وشهدت المباراة الثانية ضمن ذات المجموعة يوم الاثنين أيضاً فوز أوزبكستان على عمان 1-0 على ستاد مجمع جيانغين الرياضي في جيانغين .

وبهاتين النتيجتين ، تصدر منتخبنا ترتيب المجموعة الأولى برصيد 9 نقاط كاملة من ثلاث مباريات ، مقابل 6 نقاط لأوزبكستان و3 للصين ولا شيء لعمان ، ليتأهل الفريقان معاً لدور الثمانية .

ويتقابل منتخبنا الأوليمبي في الدور ربع النهائي يوم الجمعة المقبل مع ثاني المجموعة الثانية ، في حين تلعب أوزبكستان مع أول المجموعة الثانية .

وتتصدرها حتى الآن اليابان بست نقاط – والتي ضمنت التأهل – ولا يزال الصراع مستمراً بين منتخبي كوريا الشمالية 4 نقاط وفلسطين بنقطة واحدة ، وتبقى تايلاند بدون نقاط ، حيث سيلتقي كوريا مع اليابان وتلعب فلسطين مع تايلاند في الجولة الأخيرة للمجموعة الثانية .

وكانت الجولة الأولى من منافسات المجموعة شهدت يوم الثلاثاء فوز قطر على أوزبكستان 1-0 والصين على عمان 3-0، في حين شهدت الجولة الثانية يوم الجمعة فوز قطر على عمان 1-0 وأوزبكستان على الصين 1-0.


تقدم صيني

بدأ منتخب الصين المباراة بقوة ونجح في افتتاح التسجيل بالدقيقة الثالثة عندما خطف دينغ هانوين الكرة من المدافع بسام الراوي ومرر إلى ياو جونشينغ في مواجهة المرمى ليسدد بعيداً عن متناول الحارس محمد البكري.

واستمرت المحاولات الصينية بعد هذا الهدف، خاصة عبر الانطلاقات من الأطراف وتمرير الكرات العرضية أمام المرمى ، ولكن دون خطورة حقيقة على مرمي حارسنا البكري .

ثم بدأ أداء المنتخب القطري يتحسن مع بلوغ الشوط الأول لمنتصفه ، خاصة عبر انطلاقات أكرم عفيف والمعز علي، وسنحت فرصة للفريق عندما أرسل سلطان البريك تمريرة عرضية من الجهة اليسرى وصلت أمام أحمد معين ليسدد كرة ذهبت سهلة في أحضان الحارس زهاو يوتشين (34).

تعادل عنابي

وبعد طرد الصيني هي تشاو في الدقيقة 41، ضاعت أخطر الفرص على قطر في الدقيقة 42 عبر ضربة حرة مباشرة سددها بسام الراوي قبل أن تتدخل العارضة وترد الكرة.

لكن الفريق عوض هذه الفرصة بعد دقيقتين عندما أرسل أكرم عفيف تمريرة متقنة ساقطة خلف المدافعين ليتابعها المعز علي دون مضايقة برأسه داخل المرمى (44).

سيطرة وأفضلية وهدف

في الشوط الثاني واصل منتخب قطر استغلال الأفضلية العددية، فسيطر لاعبو الفريق أكثر على الكرة وحاولوا الهجوم على مرمى الصين لكن هذه المحاولات افتقدت للفعالية أمام المرمى.

لكن الفريق نجح أخيراً في تسجيل الهدف الثاني بعدما أرسل تميم المهيزع تمريرة طويلة إلى المعز علي فتخلص من الحارس يوتشين وسدد بثقة في الشباك (77).

وحاول منتخب الصين الضغط في الدقائق المتبقية من أجل تعديل النتيجة، ولكنه عانى في ظل النقص العددي أمام قوة أداء لاعبي قطر ، حيث تمكن منتخبنا من فرض سيطرته المطلقة على اللقاء وأضاع اللاعبون العديد من الفرص .