الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
13.10.2015 23:43 في :

متابعة : بلال مصطفى/م//
يسدل الستار مساء الغد على بطولة اتحاد غرب آسيا الأولى للمنتخبات تحت 23 سنة بنادي لخويا، وذلك بإقامة مباراة النهائي بين منتخبي سورياو ايران في تمام الساعة الثامنة مساء.

وتسبقها مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع بين المنتخبين القطري واليمني في تمام الساعة الرابعة والنصف، حيث يسعى منتخبنا في الفوز ببرونزية البطولة وكذلك اليمني.
وتتطلع المنتخبات الأربعة الى الفوز في المباراة القادمة من السوري والايراني من أجل الظفر بلقب البطولة، والقطري واليمني لتحسين المراكز وضمان التواجد على منصات التتويج.
وكان المنتخب السوري قدم عروضاً قوية ونجح في الوصول الى النهائي بعد فوزه في نصف النهائي على قطر، فيما المنتخب الايراني يعول على جاهزية لاعبيه وتحقيقهم لنتائج جيدة، ويأمل التتويج باللقب في مشاركتهم الأخيرة بمنطقة غرب آسيا.
ونجح المنتخب الايراني في الوصول الى نهائي البطولة بعد فوزه على اليمني في نصف النهائي وهو يخوض هذه المباراة وعينه على اللقب وكذلك الحال لنظيره السوري مما يؤشر لمباراة مثيرة وقوية.
وفي مباراة المركزين الثالث والرابع يسعى المنتخب القطري الى تحقيق الفوز تحت قيادة مدربه الاسباني فيليكس سانشيز، والذي يعول على الرغبة الكبيرة للاعبين في تعويض خسارة مباراة التأهل للمباراة النهائية .
لاسيما بعد المستويات الجيدة والنتائج القوية حققها في المرحلة الأولى بفوزه على فلسطين والأردن وتعادله مع اليمن، وتأهله كمتصدر للمجموعة.
أما اليمني فهو يأمل في تقديم مستوى قوي أمام المنتخب القطري والحصول على المركز الثالث لمواصلة الاستفادة من البطولة في اكتساب الخبرة خاصة مع تميز المنتخب بوجود عدد كبير من اللاعبين الصغار.