الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
26.04.2014 13:41 في :

متابعة: بلال مصطفى/ب//
يسعى لخويا للحصول على لقب النسخة الأولى للكأس وتحقيق الثنائية بعد لقب الدوري عندما يواجه الجيش في نهائي بطولة كأس قطر لكرة القدم مساء السبت.

أما الجيش، فيرفض الاستمرار في دور الوصيف بعد أن حققه في الدوري هذا الموسم ويأمل في تحقيق أول لقب له على مستوى الدرجة الاولى.

وبلغ لخويا المباراة النهائية بعد فوزه على السيلية رابع الدوري بركلات الترجيح بعد تعادلهما 2-2، والجيش على السد ثالث الدوري 1-صفر، وهذه المرة الاولى يصعد فيها الجيش الى المباراة النهائية بعد ان سقط في نصف النهائي مرتين على التوالي.

ويخوض الفريقان المواجهة في ظل ظروف معنوية سيئة بعد اخفاقهما في اجتياز الدور الاول لدوري أبطال آسيا، خصوصا الجيش الذي كان أقرب الفرق القطرية في الوصول وخرج بهدف قاتل أمام بونيوديكور الاوزبكي الاربعاء الماضي.

ويعتبر الفريقان نهائي كاس قطر فرصة ذهبية للخروج من مأزقهما الراهن، لكنهما فى الوقت نفسه يعانيان من غيابات واضحة ، حيث يفتقد لخويا جهود هدافه سيباستيان سوريا وقلب الدفاع دامي تراوري.

وقد يستمر غياب المهاجم السلوفاكي فلاديمير فايس بسبب حالته المرضية في الاسبوعين الماضيين، فيما يفتقد الجيش مدافعه وسام رزق ولاعب الارتكاز محمد مثناني وماجد محمد.