الاتحاد القطري لكرة القدمكأس الأمير
04.02.2020 1:05 في :

الدوحة – يلتقي الريان مع مسيمير في ثاني مباريات دور ال 16 لبطولة كأس الأمير ، وتنطلق المباراة في السابعة من مساء الأربعاء باستاد حمد بن خليفة بالنادي الأهلي ، ولابد من فائز في المباراة، ولو انتهي الوقت الأصلي بالتعادل سيتم اللجوء إلى ركلات الجزاء الترجيحية مباشرة لتحديد الفائز والمتأهل إلى دور الثمانية .

المباراة تبدو غامضة رغم أن الريان يحتل المركز الثاني حالياً في دوري نجوم QNB وينافس بقوة على اللقب ، والمنافس هو مسيمير الذي يحتل المركز السادس في ترتيب دوري الدرجة الثانية ، والذي تأهل إلى هذه المرحلة بعد فوزه على الشمال  بهدف للاشئ في مباراة الدور التمهيدي .

وبالنظر للأوراق نجد أن كفة الريان هي الأرجح خاصة بعد انتصاره المعنوي على الدحيل المتصدر في لقائهما الأخير بالجولة الرابعة عشر للدوري ، لكن مباريات الكؤوس دائماً ما تحفل بالمفاجآت غير المتوقعة ، وهو ما يجعل الريان يخوض المواجهة بحذر خشية أن يكون من أول مودعي البطولة الغالية .

أما مسيمير فيأمل ومن خلال خبرته السابقة بدوري نجوم QNB إلى الصمود أمام الريان وربما تحقيق المفاجأة وتحقيق الفوز والوصول إلى أبعد نقطة في البطولة ، وهو يعتمد في ذلك على مجموعة متميزة من اللاعبين أمثال عبد الرحمن سمير وعبدالله الدياني ومحمد فيض وعبدالملك جهاد ومحمد الدوني .

الريان يعتمد على صانع ألعابه وأبرز نجومه الجزائري ياسين إبراهيمي إلى جانب مهاجمه الجديد الفرنسي يوهان بولي ، وتاباتا وعبد الرحمن الحرازي وغيرهم من لاعبيه المخضرمين .

وعلى صعيد المؤتمرات الصحفية للدور نفسه والتي انطلقت الإثنين 3 الجاري ، وصف الأورجواياني دييجو أجيري مدرب الريان بطولة كأس الامير لكرة القدم بالرائعة، وقال بأنه يحب هذه المسابقة والاجواء المحيطة بها، مستذكراً ذكرياته السابقة معها.

وقال مدرب الريان في المؤتمر الصحفي قبل مواجهته مع مسيمير في دور الـ16 من البطولة: “مواجهتنا الأولى ستكون مهمة جداً ونحتاج إلى تحقيق الفوز لمواصلة المشوار وحلمي أن نصل إلى النهائي ونحقق اللقب، ولكنني أدرك أن المنافسة ستكون قوية جداً، وأن المطلوب هو التركيز على المباراة الأولى”.

مضيفاً ؛” مع التأكيد بأن هناك ترشيحات للريان للتأهل على حساب مسيمير ولكن أؤكد بأنني أحترم كل الخصوم وأعتقد أن المباراة ستكون صعبة، رغم أننا سنواجه مسيمير – أحد فرق الدرجة الثانية – إلا أن الحذر سيكون واجباً وعلينا أن نخوض المواجهة بأفضل تشكيلة لدينا”.

كذلك تحدث خلال المؤتمر لاعب الريان موفق عوض والذي أكد على جاهزيتهم لمواجهة مسيمير ، مع تذكيره بأن لقاءات الكؤوس دائماً ما تكون صعبة والمفاجآت فيها واردة،ولذلك فإن عليهم أن يقدموا أفضل ما لديهم للمحافظة على تواجدهم في أغلى الكؤوس، والابقاء على حظوظهم للمنافسة على اللقب .

وقال موفق عوض: “علينا احترام الفريق المنافس وتأكيد أفضليتنا داخل الملعب، وعلينا مواجهة مسيمير ، كما واجهنا متصدر الدوري الدحيل ، وحققنازالفوز في النهاية “.

أما رعد عبداللطيف مدرب فريق مسيمير فأكد بأنهم يدركون القيمة الكبيرة لنادي الريان، والذي يعتبر في وضع أفضل منهم – على الورق- في كل شئ، ولكنه نوه إلى أن هذه الفوارق لا مكان لها في مباريات الكؤوس، ولذلك فإنهم يتطلعون لاثبات أنهم ليسوا فريقاً سهلاً.

وقال مدرب مسيمير: ” المشاركة في منافسات كأس الأمير تشكل قيمة كبيرة مهمة بالنسبة لنا، وقد تحدثت مع اللاعبين حول كيفية التعامل مع ظروف المباراة .

وطالبتهم بالالتزام بالواجبات واللعب بحذر شديد والمحافظة على المخزون البدني على مدار الشوطين، ومما يجعلني في وضع جيد أن الفريق يعيش حالة ايجابية والجميع متحمس لهذه المواجهة”.

من جهته قال عبدالله الدياني لاعب الفريق بأن ما يتطلعون اليه هو الأداء الجيد وتحقيق الفوز للاستمرار في البطولة، رغم تأكيده بصعوبة المواجهة أمام فريق الريان.

وقال الدياني: ” التوقعات شئ والأمنيات شئ آخر، والفوارق الفنية هناك تفرض نفسها لمصلحة الريان ولكننا في مسيمير نطمح في وضع بصمة لنا بالبطولة ومباريات الكؤوس لا تعترف بالفوارق “.