الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
24.03.2016 13:01 في :

متابعة : بلال مصطفى/مجدي إدريس//

قام دكتور موفق المولى الخبير الفني بإدارة التطوير بتنظيم ورشة عمل للمدربين العاملين مع اللاعبين الواعدين تحت 13 سنة والتي تتضمن شرحا نظريا وتطبيقا عمليا حول البرامج الحديثة في إعداد المدربين وفق منهجية خاصة تهدف لتطوير المستويات الفنية للاعبين الصغار .

وتأتي ورشة العمل في إطار سعي إدارة التطوير بالاتحاد القطري لكرة القدم إلى الارتقاء بالمستوى الفني لمدربي الفئات السنية لاسيما في هذه المرحلة العمرية التي يتميز فيها النشء الصغير بسرعة الاستجابة والتعلم .

موفق المولى : نهدف لبرامج إعداد علمية بعيداً عن الاجتهادات الفردية

وفي هذا الصدد ، أكد دكتور موفق على أن المرحلة السنية من سن 6 سنوات وحتى 13 سنة هي من المراحل الخصبة للتعلم حيث تكون ذاكرة اللاعبين مهيأة للتعلم السريع لاسيما وأن اللاعبين الصغار في تلك المرحلة يتعلمون بطريقة الاستنساخ التي تعتمد على رؤية المهارة وحفظها .

ومن هنا كان التركيز على الاهتمام بمهارة المدربين العاملين مع اللاعبين الصغار وختم المولى كلمته مشيرا الى أن التعلم في تلك المرحلة يستند على ظاهرة العادات.

فكلما كانت العادات التي تقدم للبرعم عادات سليمة وإيجابية سوف تنتقل معه لبقية مراحل التعلم وصولا للفريق الأول والعكس تماما .

وأشار المولى الى أنه تم تكليف كل نادي بعمل تقرير عن المشاكل التي تواجهه مع عرض للحلول المقترحة ومن ثم التوصل لأسلوب العلاج مؤكداً أن تلك الطريقة تحدد أوجه الخلل بالأندية وتحدد أسباب الخلل وطرق العلاج متمنياً التوفيق لكل المدربين في عملهم.

موفق المولى تطوير