الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
30.11.2014 8:19 في :

متابعة: بلال مصطفى/ب//

تواصل لجنة قطر للمشاريع والارث جهودها الجبارة من اجل دعم وتطوير الترويج لاستضافة قطر لمونديال 2022 والدخول من مرحلة جديدة تؤكد الفوائد الكثيرة التى ستعود بالفوائد على الكرة الاسيوية.

وقال ناصر الخاطر المدير التنفيذى للاتصال والتسويق لقد بدانا من امس من خلال فريق العمل استعراض استعدادتنا الانشائية لاستادات المونديال وسط هذا التجمع الاسيوى الكبير الذى يجمع كافة صناع القرار سواء بالاتحاد الاسيوى او الدولى.

حيث أن قطر الان تمثل كل قارة اسيا من خلال مونديال 2022 فهى بطولة اسيا سواء دول الشرق او الغرب اوالوسط والاسيان ونحن فى مانيلا نكمل الدور الذى بداناه فى الرياض على هامش خليجى 22.

لاعطاء اصحاب القرار هناك آخر صورة لنا مع المونديال والدعم اللامحدود الذى نتلقاه من شعبنا وكبار المسؤولين من اجل الاستعداد المبكر لتظيم نسخة مثالية غير مسبوقة للمونيال بعد القادم .

كما أننا سعينا دائما لكشف بعض الاقلام الموجهة وغير الصادقة عن طريق خطواتنا العملية والواقعية وهى عكس مايروجون واؤكد كما اكدت من سنوات اننا سوف نقدم بطولة متميزة جدا وقد اندهش الكثيرون وهم يشاهدون نماذج تفصيلية لآخر انجازاتنا فى استادات الخور والوكرة، وخليفة .

كما أن الفريق الاعلامى ا2022 حرص على توثيق احاديث مع كل الشخصيات التى زارت النماذح لبثها عبر الموقع الالكترونى ل2022 لجميع انحاء العالم من خلال خمس لغات هى الانجليزية والعربية والفرنسية والالمانية والاسبانية .

واشار ناصر الخاطر بان احتفالية الاتحاد الاسيوى ستشهد ايضا الليلة كلمة خاصة عن المونديال 2022 وتقديم عرض استعراضى ترويجى للاستاادات الجديدة واخر استعدادات قطر لتنظيم بطولة مثالية تستوعب امانى واحلام كل عشاق كرة القدم فى العالم .

وتوفر للاعبين مناخ الابداع والتالق على الملاعب القطرية لتبقى ذكرى لاتنس من اذهان الملايين .

واكد ناصر الخاطر بان اللجنة حريصة حاليا على التجاوب مع اعلاميى العالم الايجابيين بعيدا عن الاعلام السلبى ووضعنا حدا لهؤلاء الذين يريدن عرقلة مسيرتنا وطموحاتنا للمساهمة فى تطوير كرة القدم لقد عانينا كثيرا من الشائعات والاكاذيب .

ولان الحق معنا كنا دائما فى مواقف قوة فنحن نحمل رسالة اجيال تريد ات تسعد برؤية مونديال خال من التعصب وعدم الحيادية والحمد الله ان التحقيقات التى جرت بخصوص ملفى مونديال 2018و2022 انتهت بالنسبه لنا للابد الا لضرورة .

واجتزنا دائما كل الحملات الشرسة التى دشنها البعض منذ فزنا باحقيتنا فى تنظيم المونديال وان اقول لكل اسيوى ولكل عربى ولكل انسان بأرض بلادى.

وكما قلتها من زمان اطمئوا اطمئنوا فموقفنا كان وسيبقى سليما ونحن والى ان يتقرر فى اوائل العام 2015 الموعد النهائى لاقامة المونديال المرتقب نحن جاهزون للاثنين صيفا ام شتاء.