الاتحاد القطري لكرة القدمأخبار
11.01.2014 0:01 في :

متابعة:بلال مصطفى/ج/ح/وكالات//

فاندرلي يقود العربي لعبور الجيش ..بثنائية

بدأ العربي القسم الثاني لدوري نجوم قطر بقوة بتغلبه 2/1 على الجيش في المباراة التي اقيمت مساء الجمعة في الجولة الـ14 للبطولة ، ليرفع العربي رصيده الى 21 نقطة ويصعد الى المركز الرابع مؤقتا في حين توقف رصيد الجيش عند 24 يبقى بها في المركز الثالث .

تقدم العربي بالهدف الاول بواسطة فاندرلى في الدقيقة 33 ، ونجح الجيش في احراز هدف التعادل سريعا بواسطة واجنرفي الدقيقة 36 لينتهي الشوط الاول بتعادل الفريقين 1/1 .

واستمرت الاثارة في الشوط الثاني مع بحث كل فريق عن الهدف الثاني وهو ما حققه العربي في الدقيقة 89 بواسطة فاندرلي الذي رفع رصيده من الاهداف الى 8 .

وكانت الفرصة سانحة امام الجيش لاحراز التعادل بعد احتساب الحكم ضربة جزاء للجيش في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع ، لكن واجنر اضاع الفرصة بعد ارتداد الكرة من القائم لتضيع فرصة التعادل على الجيش ويلقي الفريق خسارته الرابعة على التوالي ويواصل نزيف النقاط والذي بدا في الجولات الاخيرة للقسم الاول .

وبهذه النتيجة حقق العربي فوزه السادس في البطولة وتمكن من تعويض خسارته في ختام القسم الاول في الدوري ، في حين واصل الجيش نزيف النقاط بعد ان لقى خسارته الرابعة على التوالي

باري ينقذ الريان من الهزيمة !

أسفر كلاسيكو الريان والسد عن تعادلهما 2/2 في المباراة التي جرت الجمعة باستاد احمد بن علي بالريان ،حيث نجح حارس مرمى الريان عمر باري في إحراز هدف التعادل لفريقه بالدقيقة 93 بعد ان ترك مرماه وتحول الى الهجوم لاستغلال الوقت بدل الضائع ،وتحقق له ما اراد وانقذ فريقه من الهزيمة.

فيما حرم السد من الانفراد بالقمة بفارق مناسب بعد خسارة الجش وتعادل لخويا ، وقد سجل اهداف السد حسن الهيدوس د 27 ، 80 فيما سجل هدفي الريان سياف الكربي وعمر باري د 51 ، 93 .

وأصبح رصيد السد 26 نقطة بالصدارة بفارق نقطة واحدة فيما رصيد الريان اصبح 13 نقطة ،وحفلت المباراة بالحماس والندية والاثارة التي ظلت طوال وقت المباراة قدم الفريقان مباراة كبيرة جدا وشهدت اداء فنيا رائعا واهداف جميلة وملعوبة .

الخريطيات يهزم الوكرة بلقاء مفتوح !

تعرض الوكرة الى الخسارة امام الخريطيات في اولى مباريات القسم الثاني لدوري نجوم قطر بثلاثة اهداف مقابل هدفين في المباراة التي جرت في ضيافة ملعب الوكرة ، ورفع الخريطيات رصيده الى 17 نقطة فيما تجمد رصيد الوكرة عند 15 نقطة .

وسجل اهداف المباراة يوسف القديوي في الدقيقة 4 وجسي جون في الدقيقة 8 ومحمود سعد في الدقيقة 57 للخريطيات وجورج ساشا في الدقيقة 35 وحسين ياسر في الدقيقة 55 للوكرة ،وحفلت المباراة بالاثارة والندية من الفريقين وبالاداء المفتوح مما يؤشر ان كل منهما يريد الفوز.

وخلال الدقائق الاولى تأخر الوكرة بهدفين احرزهما للخريطيات كل من يوسف القديوي في الدقيقة 4 وجيسي جون في الدقيقة 8 من الشوط الأول ،وبادر مباشرة الوكرة بالهجوم بل بالضغط ولاحت له فرصة ثمينة في الدقيقة 48 عن طريق سعيد ابو طاهر .

وبعد 10 دقائق من بداية زمن الشوط الثانى تمكن حسين ياسر من تعديل النتيجة عندما توغل من الجهة اليسرى في منطقة الخريطيات و سدد في الشباك ليتعادل الفريقان 2-2 .

ليستمر هجوم الوكرة بضراوة وينجح في مواصلة الهجوم على الخريطيات ، ولكن يرد بسرعة محمود سعد بهدف ثالث ،ورغم خسارة الوكرة الا انه نجح في ان يقدم مستوى جيدا لكنه دفع ثمن الاخطاء القاتلة التي وقع فيها لاعبيه.

التعادل السلبى يخيم على لقاء لخويا والسلية

تعادل فريقا لخويا والسيلية بدون اهداف في المباراة التي جمعتهما مساء اليوم على استاد عبد الله بن خليفة بنادي لخويا في الجولة الرابعة عشرة بافتتاح القسم الثاني من دوري نجوم قطر لكرة القدم.

ورفع فريق لخويا رصيده الى 25 نقطة متساويا مع السد المتصدر الذي يلتقي في وقت لاحق مساء اليوم مع الريان ، بينما رفع السيلية رصيده الى 20 نقطة وظل في المركز الخامس مؤقتا.

استهل فريق لخويا من البداية ضاغطا محاولا التسجيل بينما جاءت محاولة واحدة للسيلية خلال الدقائق العشر الاولى من لاعبه فوزي عايش سددها ضعيفة ، في المقابل سنحت فرصة للخويا عندما كسب ضربة حرة مباشرة سددها نام تيهي صدها الحارس وحاول يوسف المساكني متابعتها الا ان الدفاع تمكن من ابعادها ثم انحصر اللعب بعد ذلك وسط الملعب مع افضلية للخويا الذي واصل محاولاته الهجومية امام التكتل الدفاعي القوي من منافسه.

واصل فريق السيلية اغلاق منطقته امام تمريرات ومحاولات التوغل من جانب مهاجمي لخويا، بينما اعتمد في هجماته على المرتدات حيث تم ايقاف هجمة قادها عبد الرحمن محمد بداعي التسلل في الدقيقة 32 .. من الناحية اليسرى واصل لخويا الضغط وحصل على ركنية في الدقيقة 34 تم ابعادها كما تصدي حارس السيلية لانفراد من محمد موسي في الدقيقة 36.

بدأ السيلية في بناء عدة هجمات وصل بها قرب منطقة جزاء منافسه وتصدي حارس لخويا لكرتين خطيرتين الاولى سددها لاعب السيلية عبد الرحمن محمد من هجمة منظمة والثانية كانت قوية من داجانو وكلتاهما مرت خارج الملعب ليستمر تبادل الهجمات حتى انتهى الشوط الاول بالتعادل السلبي.

دخل الفريقان الشوط الثاني بضغط من جانب لخويا واعتماد السيلية على المرتدات وتمكن من خلالها تهديد مرمى لخويا وتصدي حارس الاخير كلود امين لعدة كرات ، بينما كان لخويا الاكثر تهديدا لمرمي السيلية بافضليته الهجومية حيث تألق حارسه جوميس جيرجوري وانقذ مرماه من هجمة خطيرة في الدقيقة 60 .

واستمر تألق الحارس جيرجوري وأبقى شباكه نظيفة امام العديد من محاولات التسديد خاصة الكرة التى سددها سبستيان سوريا في الدقيقة 82 ، واستمر الهجوم من جانب لخويا من قوة دفاعية من منافسه حتى انتهت المباراة بالتعادل السلبي.