الاتحاد القطري لكرة القدمالاتحاد الآسيوي

يستضيف ملعب أزادي بالعاصمة الايرانية طهران في تمام الساعة السادسة والنصف مساء غدٍ الاثنين مباراة الريان والاستقلال الايراني ضمن منافسات الجولة الخامسة ببطولة دوري أبطال آسيا عن المجموعة الرابعة .

يدخل الريان المواجهة برصيد 6 نقاط وهو نفس رصيد الاستقلال ، ويتطلع كل منهما لتحقيق الفوز من أجل الاقتراب بشكل كبير جداً من التأهل إلى الدور الثاني ، حيث لم يتبق سوى جولة واحدة بدور المجموعات سيكون الحسم من خلالها .

وتبدو حظوظ الريان والاستقلال كبيرة في التأهل ، خاصة أن العين الاماراتي صاحب المركز الثالث بالمجموعة يمتلك 4 نقاط ويأتي خلفه الهلال السعودي برصيد نقطتين في المركز الرابع ، ومن هنا تبرز أهمية هذه المواجهة الصعبة على الريان والاستقلال لأن كلا منهما يتمسك بآماله في العبور للدور الثاني .

الاستقلال الايراني رغم قوته التي ظهر بها في الجولات الماضية وامتلاكه اسماء وعناصر قوية على المستوى الآسيوي ، وإقامة هذه المباراة على ارضه ووسط جماهيره ، إلا أنه يعلم تماماً أن الريان ليس بالخصم السهل .

فالرهيب يمتلك عناصر مميزة والتي أظهرت قوة كبيرة في الجولات الاربعة الماضية ، ودافعت عن حظوظها بكل قوة ، وأكدت أن الريان هذا العام متمسك بالتأهل ولديه قدرة حقيقية على تحقيق ذلك ، لذا ستكون المباراة قوية ومثيرة وصعبة على كل منهما .

الريان يدخل اللقاء بهدف التغلب على سوء التوفيق الذي لازمه في دوري أبطال آسيا خلال السنوات الماضية، والتي لم يتمكن خلالها من عبور دور المجموعات ، ويعتبر وجود المدرب الدنماركي المخضرم مايكل لاودروب في قيادة الفريق ، ووجود نجوم كبار مثل سبستيان سوريا وردريجو تباتا وعبدالرزاق حمدالله يجعل الفرصة قائمة بشكل كامل لتلبية طموحات جماهير الرهيب والتأهل إلى الدور القادم ،.

ولكن عليهم جميعاً أن يبرهنوا على ذلك من خلال مباراة الغد ، فالفوز مهم للغاية من أجل الاقتراب الرسمي من التأهل ولكن يبقى الحسم بشكل نهائي بالدوحة من خلال الجولة الاخيرة التي سيلتقي خلالها الريان مع العين الاماراتي .

وأكد الدنماركي مايكل لاودرب مدرب فريق الريان أن مواجهة الاستقلال تحمل أهمية كبيرة لكلا الفريقين في ظل اقتراب حسم بطاقة التأهل للدور الثاني بدوري الأبطال الآسيوي ، وقال في المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم بقاعة المؤتمرات الصحفية في مقر الاتحاد الايراني لكرة القدم بالعاصمة طهران : ” هذه المباراة في غاية الاهمية بالنسبة لنا ، ونتمنى ان نحقق الفوز خلالها “.

وأضاف : ” المجموعة ضمت فرق في غاية القوة وذات تاريخ كبير في آسيا مثل الهلال السعودي والعين الاماراتي والاستقلال بجانب الريان ، واعتقد ان الحظوظ ماتزال مفتوحة للجميع ولكننا نتطلع للتأهل والعبور إلى الدور الثاني خاصة ان الريان لم يسبق له العبور الى دور الستة عشر بالبطولة الاسيوية “.

وأوضح :” نتمنى أن يحالفنا التوفيق في تحقيق ذلك من خلال هذه النسخة مشيراً إلى أن الموسم الماضي كان الريان قريباً جداً من التأهل لكنه لم يوفق في اللحظات الحاسمة ويجب الاستفادة من ذلك “.